ماجدة الرومي: أَكثر عيون حزينةٌ هي عيون لبنان

بوابة الفجر
Advertisements

نشرت الفنانة ماجدة الرومي، عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي انستجرام، صورة جديدة لها وهي تمسح دموعها بعلم بيروت.


وطهرت وهي تبدو عليها الحزن لما شهدته من أحداث مؤسفة في انفجار بيروت، حيث علقت عى الصورة قائلة: " أَكْثَر عُيُون حَزِينَةٌ هِيَ عُيُونٌ لُبْنَان".

وسبق وأن علقت ماجدة، أمس على الأحداث أيضًا، قائلة: " "كل ما عشته في الحرب السابقة لم يشبه ما حدث بالأمس، فى جهنم لا يوجد شيء مروع أكثر من ذلك الانفجار".

يذكر أنها شاركت أمس، بمداخلة تليفزيونية في أحد البرامج، واوضحت  أسفها لما  حدث، مؤكدة أن الشعب اللبناني كله في صدمة كبيرة ولا أحد يستطيع الحديث مع الأخر.