ترامب ومواقع التواصل.. كيف يحارب الرئيس الأمريكي الصين من خلالها؟

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
Advertisements
كشف الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في تصريحاته الأخيرة عن تطبيق "تيك توك" الكثير من الجدل، إذ يحمل تحذيرا لأكبر مسئول في أكبر دولة في العالم من تطبيق للتواصل الاجتماعي، حيث صرح ترامب، إنه يدرس حظر تطبيق "تيك توك" الصيني، الذي يستخدمه المراهقون لنشر مقاطع الفيديو القصيرة والغريبة، ليشكل ذلك أحدث فصول التوتر بين واشنطن وبكين.

تصريحات ترامب
كشف ترامب، أنه يفكر في سحب شركة "بايت دانس" الصينية المالكة للتطبيق في الولايات المتحدة، تسعى شركة "مايكروسوفت" لشراء "تيك توك"، تشعر الإدارة الأمريكية بالقلق من استخدام الحكومة الصينية لتطبيق "تيك توك" للتجسس على مواطني الولايات المتحدة.

كشف وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، وفي مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية في 6 يوليو الماضي، إن المستخدمين الذين يقومون بتنزيل التطبيق يعطون معلومات خاصة للحزب الشيوعي الصيني.

قال بيتر نافارو المستشار التجاري للبيت الأبيض لشبكة "فوكس بيزنس" في 12 يوليو الماضي، إن تطبيقي "تيك توك" و"وي تشات" أكبر أشكال الرقابة على البر الرئيسي الصيني".

معاقبة الصين
أشار الرئيس الأمريكي إلى أن سبب السعي إلى حظر التطبيق، وهو معاقبة الصين على استجابتها مع أزمة فيروس كورونا، الذي ظهر في مدينة ووهان الصينية.

كما أن هناك بعدا تجاريا وراء الخطوة الأمريكية، فقد قال ترامب في تصريحات صحفية في معرض تعليقه على احتمال حظر التطبيق، "إنها تجارة كبيرة".

قال بعض مستخدمين "تيك توك" إنهم ساعدوا في إفساد مؤتمر انتخابي للرئيس الأمريكي في يونيو الماضي في تولسا بولاية أوكلاهوما، من خلال حجز آلاف التذاكر عبر الإنترنت بدون الحضور.

إدارة خاصة
وقال أحد المصادر، إن مايكروسوفت من الشركات التي تخوض محادثات استكشافية لشراء تيك توك، تمتلك الشركة التي مقرها ريدموند في واشنطن، شبكة التواصل الاجتماعي مهتمة بالتوظيف لينكد إن، وتواجه عقبات تنظيمية أقل في الاستحواذ على تيك توك، بالمقارنة مغ منافسيها مثل شركة فيسبوك

قال مصدران مطلعان، أن شركة بايت دانس الصينية المالكة لتطبيق تيك توك تعرض التخلي عن إدارة عملياتها في أمريكا في محاولة لإنقاذ صفقة مع البيت الأبيض، وقال مسئولون أمريكيون إن "تيك توك" الواقعة تحت مظلة صينية، تشكل خطرا على الولايات المتحدة بسبب البيانات الشخصية التي تتعامل معها.

ويمثل تنازل بايت دانس اختبارا، إذا كان تهديد ترامب بحظر التطبيق، هو تكتيك تفاوضي أو ما إذا كان عازما على اتخاذ إجراءات صارمة ضده، يوجد في "تيك توك" ما يصل إلى 80 مليون مستخدم نشط يوميا في الولايات المتحدة.

كانت بايت دانس تسعى إلى الاحتفاظ بحصة قليلة في أعمال تيك توك الأمريكية، وهو ما رفضه البيت الأبيض، قال المصدران إنه بموجب الاتفاق المقترح، ستخرج بايت دانس بالكامل وتتولى مايكروسوفت مسئولية التطبيق في الولايات المتحدة.

حظر التطبيق
يتمتع مؤيدو ترامب بحضور على منصة "تيك توك"، فإن حظر التطبيق يمكن أن يأتي بنتائج عكسية على الرئيس الأمريكي مع اقتراب التصويت للفترة الثانية من الانتخابات الرئاسية.

وقد انتشر استخدام "تيك توك" على نطاق واسع في ظل الغلق الذي فرضه فيروس كورونا على غالبية دول العالم منذ مطلع مارس، للخروج من حالة الضجر التي عاشها مئات الملايين.

طبقا شركة "سنسور تاور"، فقد تم تنزيل تطبيق تيك توك، ملياري مرة منهم 623 مليونا خلال النصف الأول من 2020، وتعد الهند أكبر سوق للتطبيق، تليها البرازيل ثم الولايات المتحدة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا