ذبح 468 أضحية بكفر الشيخ في ثاني أيام عيد الأضحى  

بوابة الفجر

شهد 19 مجزرًا بمدن محافظة كفر الشيخ، في ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، استقبال أضاحي الأهالي وذبحها مجانًا،بعد إجراء الكشف البيطري عليها من قبل الأطباء البيطريين بالمجازر، واستقبلت المجازر 468 رأس ماشية  تم ذبحها مجانًا، وسط تطبيق الإجراءات الاحترازية.


وأكد اللواء جمال نور الدين، محافظ كفرالشيخ، استقبال إدارة المجازر،والأطباء البيطريين، لليوم الثاني على التوالي،أضاحي الأهالي ب 19 مجزرًا،وتم تقديم كافة الخدمات لهم، وذلك لضمان عدم الذبح بالشوارع،وضمان سلامة اللحوم المذبوحة، مشيدًا بالدور الذي يقوم به الأطباء البيطريون. وأكد محافظ كفرالشيخ، على اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية خلال عمليات ذبح الأضاحي.

وأضاف المحافظ، أن المجازر على مستوى المحافظة تعمل على توفير جميع الخدمات للمواطنين للقيام بأعمال الذبح داخلها بالمجان طوال أيام العيد، لضمان سلامة الذبائح تنفيذًا لتوجيهات الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بتوفير احتياجات المواطنين وتطبيق الإجراءات الاحترازية خلال توزيع الأضاحي.

وعلى جانب آخر تابعت غرفة عمليات مديرية الطب البيطري برئاسة الدكتور أيمن عبد اللاه عبد الرحيم، مدير عام الطب البيطري، والدكتور خالد السيد براوي،مدير عام الصحة العامة والمجاز، والدكتور اسامه محمود عوض،مدير إدارة المجازر والتفتيش على اللحوم، الأعمال الجارية بالمجازر بالمحافظة، وسط اتباع الإجراءات الاحترازية.

فيما أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الجمعة، عن خروج 1402 متعاف من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 39638 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 321 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 31 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الجمعة، هو 94078 حالة من ضمنهم 39638 حالات تم شفاؤها، و4805 حالات وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.