"عون": لبنان يواجه أزمة أشرس من الحروب العسكرية.. الخطوات الإصلاحية لن تتوقف

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أكد الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم السبت، أن الخطوات الإصلاحية لمعرفة واقع المال العام وفرملة الفساد ووضع اليد على الملفات المشبوهة لن تتوقف.

وأضاف عون، خلال حفل تخريج ضباط دورة "اليوبيل الماسي للجيش" أن هذه الخطوات ستنطلق إلى كل المؤسسات وستسهم باستعادة ثقة اللبنانيين بدولتهم، مؤكداً أن إطلاق النار على كل محاولات الإنقاذ لا يثمن ويغني من جوع.

وتابع أن الفساد من أعداء لبنان، ولكن الخطوات نحو استئصاله تسير وأن كان ببطىء ولكن بثبات، موضحاً أن هذه الخطوات "تستهدف كل من أسهم ويسهم في ضرب عملتنا الوطنية، ومن يطلق الشائعات لنشر اليأس والاستسلام".

وكشف عون، أن "لبنان اليوم يخوض حرباً من نوع آخر هي أشرس من الحروب العسكرية، لأنها تطال اللبنانيين في لقمة عيشهم"، مؤكداً أن الجيش اللبناني "أضنته حروب الآخرين على أرضنا ومورست عليه شتى أنواع الابتزاز".

يذكر أن لبنان يشهد أزمة اقتصادية وارتفاع في أعداد العاطلين عن العمل، وأزمة نقدية حادة تظهر في شح العملات الصعبة، وتدهور سعر صرف الليرة مقابل الدولار، إضافة إلى احتجاجات شعبية على هذه الاوضاع تخللتها أحياناً أعمال شغب ومواجهات مع الجيش اللبناني.