جامعة حلوان: مركز رصد يتفقد في زيارة ميدانية احتياجات المواطنين بمنطقة كفر العلو في حلوان

بوابة الفجر
Advertisements
قام مركز رصد ودراسة المشكلات المجتمعية بجامعة حلوان، تحت إشراف الأستاذة الدكتورة سناء حجازى مدير المركز، بمشاركة حى حلوان، بزيارة ميدانية لمنطقة كفر العلو بحلوان للوقوف على احتياجات المواطنين بالمنطقة في ظل ظروف جائحة كورونا وتداعياتها، خاصة فيما يتعلق بالصحة والمرافق والطرق التى تحتاج إلى اهتمام لتحسين نوعية الحياة للمواطنين بالمنطقة.

ويسعى مركز رصد ودراسة المشكلات المجتمعية من خلال هذه الزيارات الميدانية إلى التواصل مع المواطنين بمنطقة كفر العلو لرصد أوضاعهم وتحديد احتياجاتهم للعمل على تنفيذها وتطوير الوضع الحالى، وذلك فى ضوء خطة محددة وواضحة، لاحداث تغيير جذرى وملموس فى أمورهم الحياتيه، والتركيز على احتياجاتهم الفعلية، والتقصى عن المشكلات الراهنة بالمنطقة.

واسفرت زيارة جامعة حلوان عن تحديد أهم الاحتياجات لسكان المنطقة، والتى تتلخص فى الحاجة إلى قوافل طبية، وبرامج تدريب، وأنشطة تستهدف رفع الوعى لدى شباب المنطقة، وتدريب السيدات على الحرف اليدوية والصناعات الصغيرة، والاهتمام بنظافة البيئة المحيطة وغيرها من جوانب ومتطلبات الحياة اليومية.

وتعمل الجامعة على إعداد مشروع متكامل لتطوير منطقة كفر العلو على أن يبدأ التنفيذ مع بداية العام الدراسى القادم بمشيئة الله. 

وفي سياق منفصل أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الاثنين، عن خروج 1007 متعافين من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 34838 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 420 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 46 حالة جديدة.

وقال مستشار الوزير إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر مستشار الوزيرة أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الاثنين، هو 92482 حالة من ضمنهم 34838 حالة تم شفاؤها، و4652 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.