ماذا يفعل المشاهير بأموال الحج «المُعطل»؟

بوابة الفجر
أحمد عمر هاشم: صيام عرفات والتبرع بأموال الحج للفقراء 

محمود التهامى: الاحتفال مع الوالد والأسرة

الشيف شربينى: أموال الحج للصدقة وذبح الأضحية وطبخها بنفسى

يشهد العالم الإسلامى أجمع هذا العام حدثًا يقع لأول مرة فى التاريخ بإعلان المملكة العربية السعودية إلغاء رحلات الحج، وذلك بسبب انتشار فيروس «كورونا» وسط حالة كبيرة من الحزن التى سادت بين الكثيرين.

ويحرص عدد من المشاهير على أداء فريضة الحج بشكل مستمر سواء كل عام أو عاماً بعد الآخر، ولأن هذا العام مختلفًا عن سابقيه فهناك بديل سيفعله هؤلاء المشاهير لتعويض أداء تلك المناسك التى تعد بمثابة رحلة روحانية بين العبد وربه.

وكشف عدد من المشاهير لـ«الفجر» ما سيفعلونه من طقوس عند حلول عيد الأضحى المبارك عليهم وهم فى مصر إضافة إلى ما قرروه بشأن توجيه المبلغ المخصص للحج فى وسيلة أخرى من عدمه.

بداية قال أحمد عمر هاشم عضو هيئة كبار العلماء إن مبلغ أداء فريضة الحج كبير ولذلك سيقوم بتوجيهه إلى فعل الخير فى عدة أوجه منوهًا بأنه يبحث حاليًا عن بعض الجهات التى سيخصص لها المبلغ.

وأشار إلى أنه سيوجه جزءًا آخر للمشروعات الخيرية كى يتسنى لجميع الجهات الاستفادة القصوى، مبينًا أنه بشأن طقوس عيد الأضحى سيحرص على صلة الأرحام سواء للأموات بزيارة المقابر والترحم عليهم أو الأحياء بالتجمع فى مناسبة عائلية.

وأضاف أنه سيؤدى صلاة العيد فى المسجد فى حال أُتيح ذلك من الدولة بينما سيؤدى مناسك السنة على أكمل وجه بدءًا من صيام يوم عرفة، مطالبًا جميع القادرين على الصيام بعدم تفويت هذا اليوم، ثم قضاء أول يوم فى التزاور مع الأقارب.

بينما قال الشيف شربينى، إنه ينفق مبلغًا كبيرًا فى أداء فريضة الحج كل عام، موضحًا أنه قرر هذا العام الذبح والمشاركة فى سنة الأضحية، مضيفا: «عشان ربنا يكرمنى بدل ما هدبح عجل واحد هدبح عجلين واحد قبل العيد على سبيل الصدقة والثانى للأضحية وهبعت للفقراء والمحتاجين باقى مبلغ الحج».

وأشار إلى أنه دائمًا ما يقوم بذبح الأضاحى ويؤكل منه ويوزع منه ما يوزع ولكن هذا العام سيختلف الأمر، كما أوضح، مردفًا أنه سيقوم بتجميع عائلته لطهى اللحم على عدة أصناف وتناولها سويًا.

وعن أبرز المواقف التى يتذكرها من الحج فى عامه الماضى قال: «المواقف كثيرة بس وأنا فى حب الرسول مبحسش بحاجة يعنى السنة اللى فاتت كنت متوقع أمشى 10 كيلو لقيت نفسى بمشى 30 كيلو بسبب الممشى اللى عملوه ومحستش بمشقة».

من جانبها أكدت سمر ياسين مديرة أعمال الفنانة ليلى علوى، إنها قصدت قضاء إجازة صيفية قبل العيد كى تعود للتجهيز لقضاء فترة أيام العيد مع أسرتها حيث تحرص على طهى بعض الأطعمة بنفسها والإشراف على البعض الآخر.

وأوضحت أنها وجهت مبلغًا من المال للفقراء والمحتاجين وجزءاً آخر خصصته لمصابى فيروس كورونا داعيًة الجميع بالتبرع فى ذات الاتجاه كى تمر هذه الأزمة ويعود الحج مرة أخرى العام المقبل.

وقالت الداعية عبلة الكحلاوى إنها ترى فى الحج شيئاً آخر لا يمكن وصفه وأن هذا ما تسعى إليه النفوس، مشيرًة إلى أنها أدت فريضة الحج 17 مرة، وتابعت: «بحج كل سنة بس حسيت فى آخر عامين إنى بستحرم أطلع لأننى رأيت أن توجيه المال الذى ينفق فى الحج للعمل الصالح أو لكافة أوجه الخير أفضل».

وأضافت «الكحلاوى»: «وطبعًا السنة دى فى أزمة كورونا فقررت أخصص مبلغ الحج فى أجهزة ومعدات طبية لأن هذه الفترة تحتم علينا الوقوف إلى جانب الوطن وآن الأوان أن نرشد هذه الأموال التى تبلغ المليارات فى أمور أخرى».

واستطردت قائلًة: «أنا مالى كله لله وبيروح فى الباقيات الصالحات بس السنة دى الفلوس هتروح بشكل أكبر على مستشفى (الزهايمر وكبار السن) عشان تتبنى والمسن يلاقى مكان يتعالج فيه وطبعًا قبل أزمة كورونا وضعت مبلغاً كبيراً فى صندوق تحيا مصر».

وعن أيام العيد وكيف تقضيها قالت: «طقوس العيد لا تنتهى والبدائل كثيرة ولأن والدى رحلا فهيكون البديل صدقة على روحهما وأنا بحب أجمع ولادى عندى أول يوم متعودة الكل بييجى عندى وأيضًا القيام بسنة الأضاحى ورؤية الأهل وتوزيع الأضحية على المحتاجين».

وقال رجل الأعمال محمود العربى إنه وجّه كل ما يمكن إنفاقه بمبلغ الحج إلى مرضى فيروس «كورونا» مشيرًا إلى أن أى مبلغ آخر يحتاجه أحد سواء فقراء أو محتاجين يتم التبرع به .

وأوضح «العربى» أنه يقضى تلك الفترة مع أسرته وهو ما سيحدث أيضًا فى فترة عيد الأضحى حيث ذبح الأضاحى وتوزيعها سواء على المحتاجين أو على الموظفين لدى الشركة إضافة إلى منحة العيد».

وكشف المنشد محمود التهامى قائلًا: «أنا مواظب على الحج بشكل مستمر والسنة دى الفلوس كلها متوجهة للفقراء ودعم مرضى كورونا».

وعن طقوسه هذه الفترة قال: «أعكف على الكتابة وبعض المراجعات الخاصة لبعض أعمالى وطبعًا هيكون فى ذبح للأضاحى وجمع العائلة لمشاركتهم فرحة العيد، وبعد العيد هتبدأ الحفلات بتاعتى ترجع».

وعن أبرز موقف يمكن أن يتذكره قال: «رأيت مشاجرة بين بعض الأشخاص فى الحج قبل 5 سنوات ووقتها استغربت وقلت حتى قدام الكعبة بتتخانقوا مش ربنا قادر يقفلها خالص وقد كان بسبب كورونا وطبعًا حكيت الموقف ده لأحد الأصدقاء وقتها والأيام دى بيفكرنى بدعوتى طبعًا ربنا بيقولنا النعم اللى بعطيهالكم أغلب الناس مش عارفة قيمتها».