الخشت: تجهيز وحدة متخصصة لاستقبال الأطفال مصابي كورونا بالمجان

الخشت
الخشت
Advertisements
أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، الانتهاء من كافة التجهيزات الطبية اللازمة للدور الخامس بمستشفى الباطنة بالكامل، وتحويله كمستشفى عزل مخصص للأطفال الذين يثبت إصابتهم بفيروس كورونا من خلال عمليات الفرز التي تتم في أثناء الكشف على الأطفال في مستشفى أبو الريش الأطفال الياباني والمنيرة، وذلك بالمجان.

وقال الخشت، في تصريحات: إنه منذ ظهور فيروس كورونا في مصر، والجامعة تضع أساتذة قصر العيني ومستشفياتها المختلفة على أهبة الاستعداد لمواجهة هذا الوباء، مشيرًا إلى أن مستشفيات أبو الريش كانت تقوم بعملية الفرز وتحويل الحالات الإيجابية إلى مستشفيات العزل، ومع زيادة أعداد المصابين من الأطفال تم التنسيق مع الدكتورة هالة صلاح الدين عميد كلية طل قصر العيني والدكتور أحمد طه مدير عام المستشفيات الجامعية بالعمل على تخصيص وحدة كاملة وتجهيزها لاستقبال الأطفال بالمجان.

وأضاف أنه في أقل من أسبوع من التوجيه تم الانتهاء من تجهيز الوحدة، وذلك بدعم من الجامعة بالإضافة إلى تبرع أساتذة قصر العيني وأفراد المجتمع المدني، موضحًا أن الوحدة تتكون من 18 سريرًا للأطفال وأمهاتهم، ومجهزة بالأكسجين وأجهزة المونيتور ومضخات المحاليل وكل ما يلزم من المستلزمات الطبية والأدوية.

وأشار إلى أنه يتم الكشف على حالات الاشتباه للأطفال من خلال مستشفى أبو الريش وبعد ثبوت الإصابة بفيروس كورونا يتم تحويلهم إلى الوحدة الجديدة وذلك تحت إشراف كامل من أساتذة طب الأطفال في جميع التخصصات؛ ومتابعة حالتهم المرضية بشكل يومي، مع توفير كافة التحاليل والأشعة المطلوبة، وذلك تحت إدارة طبية من الدكتورة هناء راضي أستاذ طب الأطفال والحالات الحرجة.

آخر تطورات أزمة فيروس كورونا

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، الاثنين، خروج 544 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 28924 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 627 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 50 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الاثنين، هو 88402 حالة من ضمنهم 28924 حالة تم شفاؤها، و4352 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.
 
كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا