مجلس "دار علوم القاهرة" يصدر بيانا لدعم السيسي في حفظ الأمن القومي

بوابة الفجر
Advertisements
اجتمع صباح اليوم الأحد، مجلس إدارة كلية دار العلوم بجامعة القاهرة، برئاسة عميد الكلية الأستاذ الدكتور عبد الراضي محمد عبد المحسن.

وقال المجلس الكلية: في ظل ظروف دقيقة يمر بها الوطن العزيز على جبهاته الداخلية والشرقية والغربية الجنوبية لا يكون الحيادُ فيها إلا خيانة لا تُغتفر وجريمةً وطنية وأخلاقية ودينية، فإن مجلس كلية دار العلوم بجامعة القاهرة اتساقا مع رسالته ومواقفه الوطنية الثابتة في دعم الدولة المصرية بمواجهة الإرهاب ومكافحة الفساد، يعلن وقوفه بكل صلابة وعزم في صفِّ الوطن، وتقديم الدعم الكامل للرئيس عبد الفتاح السيسي إزاء كل التحديات التي تجابهها مصرُ، حمايةً لحدودها الوطنية ولأمنها القومي ومصالحها الاقتصادية والسياسية وأداءً لدورها التاريخي.

كما أعلن المجلس، تأييده التام لكل الإجراءات التي تراها القيادة السياسية مناسبة للحفاظ على مقدرات الوطن داخليا وخارجيا في ظل التداعيات المتسارعة إقليميا ودوليا. 

ودعا، كل الوطنيين الشرفاء إلى اصطفاف واعٍ لكل القوى والمؤسسات خلف جيش مصر وشرطتها وقيادتها السياسية؛ لأن هذا الاصطفاف قد أصبح ضرورة حتمية لضمان أمن وسلامة الوطن في مواجهة المؤامرات الداخلية والخارجية ودسائس الخونة من أهل الشر وعملائهم من الفاسدين.

وأضاف: "وهذا الاصطفاف الوطني رسالة قوية للعالم أجمع أن جبهة مصر الداخلية لن تكون أقل صلابة وقوة من قواتها المرابطة على الحدود بخير أجناد الأرض، فقد صحَّ العزم منا والعمل على أن تحيا مصر عزيزة في الأمم لنحيا بها كراما تحت ظل العلم".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا