قتلى باصطدام طائرتين صغيرتين بالولايات المتحدة

باصطدام طائرتين
باصطدام طائرتين

أفادت قناة CNN، اليوم الاثنين، باصطدام طائرتين صغيرتين فوق بحيرة في شمال ولاية أيداهو بالولايات المتحدة.

 

وقال ممثل مكتب الشريف المحلي، إن الحادث أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص، مضيفًا أنه تم حتى الآن العثور على جثتين لشخصين، وأنه يوجد بين القتلى بعض القاصرين.

 

وأوضح ممثل مكتب الشريف المحلي، أن حطام الطائرتين غرق في مياه البحيرة، ومن المتوقع أن يتم رفع وانتشال بقايا الطائرتين خلال يوم الاثنين أو الثلاثاء.


وفي سياق آخر، قالت البحرية الأمريكية، إنه تجري حاملتي طائرات أمريكيتين تدريبات في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه، اليوم السبت، حيث قامت الصين أيضًا بتدريبات عسكرية انتقدتها وزارة الدفاع الأمريكية والدول المجاورة، وفقا لما اوردته وكالة "رويترز".

 

اتهمت الصين والولايات المتحدة بعضهما البعض بإذكاء التوتر في الممر المائي الاستراتيجي في وقت تتوتر فيه العلاقات حول كل شيء بدءًا من الفيروس التاجي الجديد إلى التجارة إلى هونغ كونغ.

 

وقالت البحرية في بيان إن يو إس إس نيميتز ويو إس إس رونالد ريجان كانا ينفذان عمليات وتمارين في بحر الصين الجنوبي "لدعم منطقة المحيطين الهندي والهادئ الحرة والمفتوحة".

 

ولم تذكر بالضبط المكان الذي تجري فيه التدريبات في بحر الصين الجنوبي، الذي يمتد لمسافة 1500 كيلومتر (900 ميل) والتي تدعي الصين 90٪ منها على الرغم من احتجاجات جيرانها.

 

ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن الأدميرال جورج جورج ويكوف قوله ان "الغرض هو إظهار إشارة لا لبس فيها لشركائنا وحلفائنا بأننا ملتزمون بالأمن والاستقرار الإقليميين".

 

وقال ويكوف، قائد المجموعة الضاربة بقيادة رونالد ريغان، إن التدريبات لم تكن ردًا على تلك التي تجريها الصين، والتي انتقدها البنتاغون هذا الأسبوع باعتبارها "عكسية للجهود المبذولة لتخفيف التوترات والحفاظ على الاستقرار".


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا