رئيس الوزراء: تداعيات كورونا ضاعفت من أهمية مبادرة تشجيع المنتج المحلي

رئيس الوزراء مصطفى مدبولي
رئيس الوزراء مصطفى مدبولي
اجتمع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مع وزراء التموين والتجارة الداخلية، والتخطيط والتنمية الاقتصادية، والمالية، والتضامن الاجتماعي، والتجارة والصناعة، وكل من نائب وزير المالية للخزانة العامة، ونائب رئيس الهيئة القومية للإنتاج الحربي، وذلك لمتابعة آخر المستجدات المتعلقة بمبادرة تحفيز الاستهلاك وتشجيع المنتج المحلي.

وأكد مدبولي أنَّ المبادرة تستهدف العمل على تحفيز الاستهلاك، لما له من دور مهم باعتباره أحد أكبر مكونات الناتج المحلي الإجمالي في مصر.

وأوضح أنَّ التداعيات السلبية لفيروس كورونا قد ضاعفت من أهمية هذه المبادرة، في ضوء ما تعانيه بعض القطاعات الصناعية من آثار سلبية، ومن ثم فمن الضروري في المرحلة المقبلة أنَّ يتمّ تسريع إجراءات إطلاق المبادرة من أجل تحفيز الطلب على السلع المعمرة والملابس، وإنعاش هذه القطاعات التي عانت على مدار الأشهر الأربعة الماضية.

واستعرض الاجتماع، آليات وشروط التمويل الخاصة بمبادرة تحفيز الاستهلاك وتشجيع المنتج المحلي، لعملاء كل من البنوك، وشركات تمويل المستهلكين، إلى جانب السلع والبنود التي يقترح إضافتها للمبادرة، وذلك في ضوء التعامل مع تداعيات أزمة فيروس كورونا، والتي ساهمت بشكل كبير في تغيير أنماط استهلاك كثير من الأسر.

ووجه مدبولي الوزراء في ختام الاجتماع، بضرورة سرعة العمل على الانتهاء من كافة التفاصيل النهائية للمبادرة، وحملة الترويج الإعلامي لها، وذلك تمهيدًا للإعلان عن موعد انطلاقها

وفي سياق اخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأربعاء، عن خروج 421 متعافيين من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 18881 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 1503 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 81 حالة جديدة

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليو الأربعاء، هو 69814 حالة من ضمنهم 18881 حالة تم شفاؤها، و3034 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا