وزير الزراعة: افتتاح أكبر محطة لمعالجة مياه الصرف في العالم قريبا

بوابة الفجر
قال الدكتور السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إن مصر شهدت نهضة زراعية غير مسبوقة خلال الـ 6 سنوات الماضية؛ لكون القطاع الزرعي يعمل به أكثر من 25% من الشعب المصري؛ وهذا سبب رئيسي لاهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، بقطاع الزراعة.

وأضاف "القصير"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "الأخبار" المذاع عبر فضائية "dmc"، اليوم الثلاثاء، أن القطاع الزراعي يساهم في الناتج القومي المحلي بنسبة 15%، كما أن معظم العاملين بقطاع الزراعة موجودين في الريف والقرى، وهم من الفئات التي تحتاج للتنمية ورفع مستواها.

وتابع وزير الزراعة، أن الفترة الماضية شملت تنمية لكافة محاور قطاع الزراعة بالتوسع الأفقي للرقعة الزراعية بمشروع المليون ونصف فدان، وفي توشكي، لتحقيق الأمن الغذائي للمواطنين، مشددًا على أن أزمة كورونا أثبتت أن قطاع الزراعة من القطاعات الصلبة القادرة على مواجهة التحديات.

ونوه، بأن التوسع في الرقعة الزراعية يقابله احتياج مائي، وكان هناك توجه من الدولة لتوفير بدائل ومصادر متعددة لتلبية احتياجات الزراعة المائية من خلال معالجة مياه الصرف الزراعي، منوهًا بأنه خلال الفترة القادمة سيتم افتتاح أكبر محطة معالجة مياه صرف زراعي في العالم ببحر البقر؛ لتوفير المقننات المائية اللازمة لمواجهة المساحات التي نريد التوسع فيها.

وأوضح وزير الزراعة، أن الوزارة نفذت نحو 281 مشروع بنحو اكثر من 26 مليار جنيه جميعها منصبة للتنمية الريفية والمناطق الأقل دخلًا ومساعدة صغار الفلاحين والمزارعين البسطاء، مشددًا على أن مصر أصبحت تحتل مراكز متقدمة في الصادرات الزراعية للعالم، حيث تحتل مصر المرتبة الأولى في تصدير الموالح، وتحتل مرتبة متقدمة في تصدير البطاطس والعنب والبصل والثوم نتيجة توجيهات الرئيس بالاهتمام بجودة الصادرات السلعية. 

وقال الدكتور السيد القصير، وزير الزراعة، خلال كلمته بافتتاح عدد من المشروعات القومية بشرق القاهرة بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، أمس الاثنين، إنه تم تنفيذ العديد من المشروعات في مجال الزراعة في إطار التنمية التي تنتهجها مصر، موضحا أنهم توسعوا في استخدام الأساليب الحديثة في الزراعة.

وأشار "القصير"، إلى أنهم عملوا على التوسع الأفقي في الزراعة بمختلف ربوع الجمهورية، مضيفا أنهم يطبقون تقنيات الزراعة الحديثة رغم محدودية التوسع الأفقي في الأراضي الزراعية.

وأكد أنه رغم ثبات الموارد المائية والتحديات الحالية عملوا على التوسع الزراعي، لافتا إلى أن من أهم مشروعات التوسع الأفقي مشروع تنمية وسط سيناء بالاستفادة من مصادر المياه.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا