دكتور خالد صلاح يكتب: حجة البليد مسح السبورة

بوابة الفجر
مقولة مشهورة عن الطالب الكسول والمتكاسل الذي يبرر كسله عندما يدخل المعلم الفصل ويسأل التلاميذ؛ فيجيبه الطلاب المجتهدين, وعندما يسأل الطالب الكسول والبليد الذي لا يعرف شيئا عن المادة الدراسية ولا يجتهد فيها؛ فنجده يجيب المعلم بخروجه لمسح السبورة استرضاء لمعلمه وتقربا إليه زلفى حتى ينصرف عنه.

وهذا ما وجدناه في ردود وبيان مندوب أثيوبيا الدائم لدى الأمم المتحدة, فقد وجدنا الطالب البليد... عذرا  سفير أثيوبيا يقول مدافعاً عن موقف أثيوبيا التعنتي من مقاوضات سد النهضة أنهم يمارسون حقوقهم وأن النيل من حقهم, وأن المفاوضات الخاصة بنهر النيل مقصورة على الاتحاد الافريقي دون مجلس الامن, وأن أثيوبيا تعامل بالمثل مصر كما فعلت مصر وأن تصرفت بشكل أحادي في مشروعي توشكى والسد العالي, وأن أثيوبيا تريد بناء السد لنهضة شعبها.

وعليه نجيب على الطالب البليد...... عذرا السفير الأثيوبي .... أولاً: نهر النيل نهر دولي وليس محلي أي ليس من حق أثيوبيا فقط, ثانيا أن مشروعي أسوان والسد العالي لم يُضرا  أحد لأن مصر دولة مصب وليست منبعا, وتصرفها في المشروغين لما يُضرا  أحد مثلما تريد أثيوبيا والآثار الكارثية على المصريين جراء سد النكسة وليس النهضة, ثالثا: أن ليس لمجلس الأمن الحق في مناقشة سد النهضة وأنه مقصور على الاتحاد الأفريقي فقط وهذا ما جاء في كلام الطالب البليد...... عذرا سفير أثيوبيا .... مجلس الأمن مرهون إليه دون غيره الفصل في القضايا التي تهتم بالأمن والسلم الدوليين وسد النهضة تتوفر فيه كل ما ينتج عنه في عدم الاتفاق إلى تهديد الأمن والسلم في العالم كله وليس منطقة أفريقيا, رابعا: أما ما جاء على لسان السفير الاثيوبي بأن سد النهضة تلبية للرغبة في نهضة الشعب الأثيوبي!!!!!!!!

فهذا غير صحيح لأن النوايا غير ذلك من وراء سد النهضة والمتمثلة في التحكم في حصة مصر من النيل إن لم يكن حرمانها.

فانتبه أيها الطالب الكسول من ردة فعل المعلم الذي لا يخدعه بلادتك.