لا تغيب عنه الشمس.. قصة قصر البارون من الإهمال لاستقبال الزوار

قصر البارون
قصر البارون
يشهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح اليوم الاثنين، افتتاح مشروع ترميم قصر البارون بحي مصر الجديدة، بعد الانتهاء من أعمال الترميم الدقيقة ليكون معرضًا تاريخيًا مستوحى من طراز العمارة الهندية.

قصر البارون 

البداية، حينما بُني قصر البارون على طراز العمارة الهندية، حيث أسسه المليونير البلجيكي البارون إدوارد إمبان، "20 سبتمبر 1852 - 22 يوليو 1929"، ويقع في شارع العروبة بمنطقة مصر الجديدة في القاهرة.

وصمم بحيث لا تغيب عنه الشمس حيث تدخل جميع حجراته وردهاته، وهو من أفخم القصور الموجودة في مصر على الإطلاق، وتضم غرفة البارون بالقصر، لوحة تجسد كيفية عصر العنب لتحويله إلى خمور، ثم شربه حسب التقاليد الرومانية وتتابع الخمر في الرؤوس، أي ما تحدثه الخمر في رؤوس شاربيها. 

استلهم القصر، من معبد أنكور وات في كمبوديا، ومعابد أوريسا الهندوسية، وصممه المعماري الفرنسي ألكساندر مارسيل وزخرفه جورج لويس كلود، حتى اكتمل البناء عام 1911م.

تصميم القصر

اختار البارون الطراز الهندى لتصميم القصر كونه كان يعيش هناك، جملت شرفاته بتماثيل مرمرية على شكل أفيال وبه برج يدور على قاعدة متحركة دورة كاملة كل ساعة ليتيح للجالس به مشاهدة ما حوله في جميع الاتجاهات.

ويتكون القصر من طابقين وملحق صغير بالقرب منه تعلوه قبة كبيرة، وعلى جدران القصر توجد تماثيل مرمرية رائعة لراقصات من الهند وأفيال لرفع النوافذ المرصعة بقطع صغيرة من الزجاج البلجيكي وفرسان يحملون السيوف وحيوانات أسطورية متكئة على جدرن القصر.

تعرض القصر للإهمال

بعد وفاة البارون في 22 يوليو 1929م، تعرض القصر لخطر الإهمال لسنوات طويلة، وتحولت حدائقه التي كانت غناء يومًا ما إلى خراب، وأصبح القصر مهجورًا، إلى أن اتخذت الحكومة المصرية قرارًا بضمه إلى قطاع السياحة وهيئة الآثار المصرية اللتين باشرتا عملية الإعمار والترميم فيه على أمل تحويله إلى متحف أو أحد قصور الرئاسة المصرية.

ترميم القصر

وانتهى مشروع ترميم قصر البارون إمبان بحي مصر الجديدة استعدادًا لافتتاحه، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، لاستقبال زائريه بعد الانتهاء من مشروع ترميمه وتطويره ليصبح معرضا يروى تاريخ حى مصر الجديدة.

ويفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم مجموعة مشروعات تطوير منطقة شرق القاهرة، من ضمنها؛ قصر البارون بعد ترميمه.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا