برلماني عن المستشفيات الخاصة: الدولة تستطيع تطبيق قانون الطوارئ عليها (فيديو)

النائب مجدي مرشد
النائب مجدي مرشد
قال مجدي مرشد، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، إن المستشفيات الخاصة تبالغ للغاية في علاج مصابي فيروس كوورنا، معقبًا: "أنا لا أقبل أن تخسر المستشفيات الخاصة، ولكن في نفس الوقت لا أقبل أن يخسر المواطن صحته وفلوسه وحياته".

وتابع "مرشد"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي، ببرنامج "التاسعة"، المذاع على الفضائية "الأولى"، مساء الثلاثاء، أن الدولة بموجب قانون الطوارئ تستطيع الدولة اتخاذ إجراءات تجاه المستشفيات الخاصة، وإلزامها بعلاج مصابي فيروس كورونا بأسعار معينة، خاصة أننا في أزمة عالمية. 

ولفت النائب البرلماني، إلى أن سعر الغرفة العادية في القطاع الخاص الآن، وفقًا لما أعلنته وزارة الصحة بالتعاون مع القطاع الخاص، يصل لـ10 آلاف جنيه، في حال وجود جهاز تنفس صناعي، معقبًا:" هذه الأسعار مقبولة إلى حد ما عن الأسعار الخرافية التي كانت تتحصل عليها مستشفيات القطاع الخاص عند علاج مصابي كورونا".
وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الثلاثاء، خروج 380 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 6827 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 7642 حالة، من ضمنهم الـ 6827 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1152 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 47 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الثلاثاء، هو 27536 حالة من ضمنهم 6827 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1052 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا