تضم طاقات بشرية.. رئيس الوزراء يستعرض تقريرا عن قاعدة بيانات "طاقات"

رئيس الوزراء مصطفى مدبولي
رئيس الوزراء مصطفى مدبولي
Advertisements
استعرض الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تقريرا عرضه الدكتور صالح الشيخ، رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، بشأن انتهاء الجهاز من إنشاء قاعدة بيانات طاقات http:takat.caoa.gov.eg، والتي تهدف إلى وجود خريطة قوى بشرية متاحة لدى الدولة، للاستفادة منها في تطوير وحدات الجهاز الإداري للدولة وتنمية قدرات موظفيه، بما يسهم في رفع كفاءة الخدمات المقدمة للمواطنين.

وقال "الشيخ": إن "طاقات" تهدف إلى بناء قاعدة بيانات بالطاقات البشرية المتاحة داخل الدولة، تخص الاستشاريين، والمدربين، والمتقاعدين من خبراء الجهاز الإداري للدولة؛ وذلك بهدف استكشاف الطاقات البشرية المتميزة التي تزخر بها الدولة المصرية.

وأشار إلى أن "طاقات" ستقوم أيضا بتزويد الوزارات والهيئات وكافة الجهات الحكومية باحتياجاتها من الاستشاريين والمدربين المحترفين والخبراء المتقاعدين.

رئيس الوزراء يستعرض تقريرا بشأن إطلاق قاعدة بيانات طاقات (2)

وأوضح رئيس الجهاز أن "طاقات" تتضمن بداخلها 3 قواعد، الأولى هي قاعدة المتقاعدين من خبراء الجهاز الإداري للدولة، وهي مخصصة لخبراء الجهاز الإداري للدولة ممن بلغوا سن المعاش القانوني أو تقاعدوا بمعاش مبكر، وذلك للاستعانة بجهودهم وخبراتهم عند الحاجة إليهم في أعمال استشارية أو تدريبية لوحدات الجهاز الإداري للدولة.

وأضاف أن القاعدة الثانية هي قاعدة بيانات الاستشاريين المعنية بضم بيانات الاستشاريين العاملين في مصر وخارجها والراغبين في تقديم خدماتهم للوحدات الحكومية على المستويين القومي والمحلي، بينما تختص القاعدة الثالثة ببيانات المدربين، وتستهدف هذه القاعدة المدربين المحترفين والذين يقدمون خدماتهم لجهات حكومية، كما ستتاح للراغبين في الاستفادة منها بالقطاع الخاص.

وفي سياق آخر، قال المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء: إنهم قرروا منذ أسبوعين دخول 320 مستشفى جديد كمستشفيات عزل جزئي لفيروس كورونا؛ لأنهم توقعوا أن الأعداد ستتزايد.

وأضاف "سعد"، خلال مداخلة تليفونية مع الإعلامية إيمان الحصري، المذاع على فضائية "دي إم سي"، أنهم اتخذوا المزيد من القرارات اليوم لاستيعاب أعداد الإصابات بكورونا، لافتًا إلى أنهم عملوا على زيادة خطوط الاستفسارات، وأنه سيكون هناك خط ساخن لكل محافظة وسيكون مزود بأطباء مدربة، مشيرًا إلى أن الرقم 105 يستقبل ملايين المكالمات يوميًا؛ ولذلك لا يستطيع الرد على كافة المكالمات.

وعن أسعار علاج كورونا داخل المستشفيات الخاصة، قال: "أرقام مبالغ فيها جدًا، ورئيس الوزراء كان حازمًا للغاية في تناول هذا الأمر، وكلف الوزراء بوضع حد أقصى لتكلفة الليلة الواحدة داخل المستشفيات، وعلى المستشفيات الراغبة في علاج كورونا أن تلتزم بهذه الأرقام، لن نرى أرقامًا فلكية في المستشفيات الخاصة مرة أخرى في خلال أيام".

وأوضح أنه تم تقليل عدد ساعات حظر التجوال؛ لأنهم تلقوا مناشدات من جانب المواطنين الذين يعملون في القاهرة وهم في محافظات أخرى، بالإضافة إلى أننا في موسم فصل الصيف، ويتم جمع المحاصيل الزراعية في الصباح الباكر.

وأورد أن الحكومة تنظر إلى كل الأرقام عندما تتخذ أي قرار؛ أي لا تنظر إلى أرقام الإصابات بكورونا فقط بل تنظر إلى أرقام الوفيات والشفاء، وأن أرقام الشفاء جيدة، وأنه سيتم تحليل رقم الوفيات بسبب ارتفاعه؛ رغم أن الوفيات من المرضى كبار السن وأًحاب الأمراض المزمنة.

ولفت المتحدث باسم مجلس الوزراء، إلى أن الغالبية العظمى من إصابات كورونا خفيفة، وتتعافى خلال 5 أيام فقط، وهذا أمر مطمئن.

خروج 344 مصابا بكورونا ووفاة 6037

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأحد، خروج 344 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 6037 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 6810 حالة، من ضمنهم الـ 6037 متعافيًا.

تسجيل 1536 حالة إصابة بكورونا و46 وفاة

وأضاف أنه تم تسجيل 1536 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 46 حالة جديدة.

وقال: إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

إجمالي المصابين بكورونا 24985 وعدد الوفيات 959 حالة

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الأحد، هو 24985 حالة من ضمنهم 6037 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و959 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.
 
كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا