بشرة خير.. هكذا ستعود الحياة للمساجد من جديد

وزير الأوقاف الدكتور مختار جمعة
وزير الأوقاف الدكتور مختار جمعة
Advertisements
أيام قليلة تفصلنا، عن بشرة خير وبارقة أمل، إذ تقرر وزارة الأوقاف، إعادة فتح المساجد في مصر، عقب وضع خطة محكمة مدروسة، تضمن عدم انتقال العدوى بفيروس كورونا المستجد، كترك المسافة الآمنة بين المصلين مع استخدام بالمعقمات اللازمة.

وترصد "الفجر"، خطة وزارة الأوقاف لإعادة فتح المساجد في مصر من جديد.

خطة إعادة فتح المساجد أمام الوزراء

البداية، حينما أعلن الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، عرض خطة وضوابط إعادة فتح المساجد، على لجنة مكافحة أزمة كورونا بمجلس الوزراء، في اجتماعها مطلع الأسبوع المقبل.

تحديد أماكن المصلين 

وضمن الخطة الموضوعة، وجه وزير الأوقاف، كلا من رئيس  القطاع الديني، ورئيس قطاع المديريات باتخاذ ما يلزم نحو تحديد أماكن المصلين بكل مسجد من خلال ترك المسافة الآمنة بين كل مصل وآخر من جميع الاتجاهات.

استخدام المعقمات

وأكدت أن الخطة تشدد على ضرورة استخدام المعقمات ومنع المصافحة والمعانقة داخل المسجد.

الفتح الجزئي

مقترحات عديدة تضمنتها خطة الأوقاف، لعل أبرزها؛ الفتح الجزئي وعودة صلاة الجمعة بشكل مبدئي دون الصلوات الخمس، مع ضمان التباعد الآمن بين المصلين على أن تكون المسافة من متر ونصف لمترين.

موعد فتح المساجد 

ولم تدل وزارة الأوقاف بأي معلومات حول تحديد موعد عودة العمل بالمساجد سواء الجمع أو الجماعات،، فالخطة ستكون قيد الدراسة والمناقشة في لجنة إدارة أزمة كورونا بمجلس الوزراء.

وكانت وزارة الأوقاف، قررت إيقاف خطبة وصلاة الجمعة، وغلق المساجد، كإجراء احترازي خوفا من انتشار فيروس كورونا المتفشى في البلاد.

مستجدات أزمة كورونا

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء أمس الثلاثاء، خروج 127 من مصابا بفيروس كورونا، من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 5027 حالة.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 5606 حالات، من ضمنهم الـ 5027 متعافيًا.

تسجيل 789 إصابة جديدة بفيروس كورونا و14 حالة وفاة

وأضاف أنه تم تسجيل 789 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 14 حالة جديدة.

وقال متحدث الصحة، إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الثلاثاء، هو 18756 حالة من ضمنهم 5027 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و797 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.
 
كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.