برلماني عن أزمة تغسيل متوفى بكورونا في الشرقية: المستشفى لم تقصر (فيديو)

قال خالد عبد المولى، نائب الحسينية في مجلس النواب، إن جميع الأطقم الطبية في الحسينية يبذلون جهدا كبيرا، وعن وجود شكوى لحالة وفاة مصابة بكورونا وعدم القدرة على تغسيلها ودفنها أوضح أنه تلقى اتصالات من أقاربه وتواصل مع مدير المستشفى وقيادات الوزارة وكانت الحالة حرجة وتم أخذ المسحة وجاءت إيجابية.

وتابع "عبد المولى"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج "التاسعة"، المذاع على الفضائية "الأولى"، مساء الثلاثاء، أنه بعد ساعات من أخذ المسحة تلقى خبر وفاة الحاج وجيه فجرا وطلب ذويه تغسيل المتوفى ولكن كان الوقت متأخرا وتصدينا للغسل وتم الاستجابة من العاملين في مستشفى العزل وتم تغسيله وتكفينه ونقله لمثواه الأخير ورفض العاملين في المستشفى الحصول على أي مقابل مادي.

وأضاف أن الواقعة لا يوجد بها أي تقصير وأنه يطالب الجميع بالوقوف خلف الأطقم الطبية وعدم إثارة أي أزمات.

مستجدات أزمة كورونا
وفي سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء الثلاثاء، عن خروج 127 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 5027 حالة.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 5606 حالات، من ضمنهم الـ 5027 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 789 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 14 حالة جديدة.

وقال متحدث الصحة، إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.