مصر واليونان تبحثان التكامل السياحي خلال الفترة المقبلة

بوابة الفجر
أجرى اليوم الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، اتصالا هاتفيًا مع نظيره وزير السياحة اليوناني هاريس تيوهاريس (Harris Theoharis).

وتباحث الجانبان خلال الاتصال سبل التعاون بين البلدين في القطاع السياحي، والاستعدادات والإجراءات الاحترازية في كلا الدولتين لاستقبال الزائرين، حيث أعلنت اليونان استعدادها لاستقبال السياحة الخارجية من بعض الدول في العالم مع بداية شهر يوليو القادم.

وخلال الاتصال الهاتفي ناقش الوزيران دراسة كيفية التكامل في المجال السياحي عن طريق عمل اتفاقية ثنائية بين البلدين ذات ضوابط صارمة للحفاظ علي صحة السائحين والعاملين بالقطاع السياحي، وذلك بعد عودة الحركة السياحية بصفة منتظمة.

كما بحثا الوزيران عمل برامج سياحية متميزة للتصدير للعالم، وخاصة الدول البعيدة والحريصة علي زيارة مصر واليونان، لخلق منتج سياحي متكامل بين البلدين والتسويق له في جميع المحافل والأسواق السياحية العالمية وعلي مواقع التواصل الاجتماعي.

الجدير بالذكر أن أولى لقاءات الوزيران كانت في فبراير الماضي خلال أولى جولات وزير السياحة والآثار الخارجية بعد توليه الحقيبة الوزارية بعد ضم السياحة للآثار.

وجاءت تلك الزيارة بناء علي دعوة وجهها الجانب اليوناني، للدكتور خالد العناني، خاصة في ظل تفعيل اتفاق التعاون الثلاثي الموقع عام ٢٠١٧ بين مصر واليونان وقبرص في مجال السياحة البحرية.

وتم حينذاك مناقشة تعزيز سبل التعاون المشترك بين البلدين في مجال السياحة البحرية لما تمثله المواني المصرية وآثارها من أهمية حضارية وثقافية وذلك لتقديم وجبه سياحية ثقافية دسمة خاصة في ظل اهتمام السائح اليوناني بالسياحة الدينية خاصة في ظل وجود العديد من الكنائس والأديرة الأثرية القبطية في مصر وخاصة تلك الموجودة علي مسار العائلة المقدسة.

إقرأ أيضًا... 

أعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء أمس الأحد، خروج 179 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 4807 حالات حتى اليوم.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 5366 حالة، من ضمنهم 4807 متعافيين.

وأكد متحدث الوزارة، في بيان له، تسجيل 752 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 29 حالة جديدة.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأشار إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الآن، هو 17265 حالة من ضمنهم 4807 حالات تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و764 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن 105، و15335 لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا