Advertisements

تموين الفيوم تشكل غرف عمليات استعدادا لعيد الفطر

المهندس سيد حرز الله
المهندس سيد حرز الله
أعلنت مديرية التموين والتجارة الداخلية بالفيوم، اليوم السبت، رفع حالة الطوارئ القصوى استعدادا لإستقبال عيد الفطر مع استمرار العمل بجميع غرف العمليات المركزية والفرعية لتلقي اي شكاوي وسهوله التواصل مع المواطن لازالة اسباب الشكوي والعقبات المسببه لشكواهم. 

وقال المهندس سيد حرز الله، وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية بالفيوم، إنه تم تعديل مواعيد المخابز لتناسب فترات الإجازة وتوفير الدقيق التمويني 82% للعمل خلال فترة أيام عيد الفطر المبارك، بالإضافة لتوافر رصيد استراتيجى بكل مخبز لضمان توافر الخبز البلدي المدعم، خلال أيام عيد الفطر المبارك.

وأكد وكيل وزارة التموين، على أنه تم توفير حصص البوتاجاز والمواد البترولية بجميع محطات تمويل الوقود اثناء إجازات العيد مع توافر كافة أنواع اسطوانات البوتوجاز. 

كما تم توفير جميع السلع التموينية بمنافذ البيع بالشركة المصرية لتوزيع نصف الجمله وتجار التموين على مستوى مراكز المحافظة وقراها، وفروع جمعيتى، والسوبر ماركت وخاصتًا السلع الأساسية كالأرز، والزيت، والسكر وتوفير ايضا اللحوم والدواجن، وباقي السلع الهامة التى يستهلكها المواطنين يوميا.

كما وجه وكيل مديرية التموين بالفيوم، بتنفيذ التوجيه رقم 1 لسنة 2020 الخاص بالتدابير الاحترازية الواجبة على كافة المحلات والسلاسل التجارية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد على البلاد.

وكلف الحملات الرقابية والمفتشين على مستوى المحافظة التصدي للباعة الجائلين، والتركيز على المناطق الشعبية التي ينتشر بها هؤلاء الباعة ومكافحة كافة ظواهر الغش التجاري، والسلع المنتهية، والفاسدة، والمجهولة المصدر.

وشدد علي تكثيف الحملات التموينية للتصدي لظاهره بيع الالعاب النارية نظرا لخطورتها وتأثيرها الضار علي الصحة والبيئة. 

كما أكد على فريق العلاقات العامة بالمديرية والمكتب الفني، علي ضروره دراسة الأسواق الفيومية بهدف التنبؤ المبكر بالاختناقات والأزمات المتوقع حدوثها مع دراسة كيفية التغلب عليها بالتنسيق مع الأجهزة الرقابية بالمديرية والأجهزة المعنية بمحافظه الفيوم.

اقرأ أيضا.. أخر احصائيات كورونا في مصر

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الجمعة، عن خروج 157 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 4374 حالة حتى أمس.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 4960 حالة، من ضمنهم الـ 4374 متعافيًا.

وأكد متحدث الوزارة، في بيان رسمي، تسجيل 783 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 11 حالة جديدة.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، مشيرًا إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الآن، هو 15786 حالة من ضمنهم 4374 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و707 حالات وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان، رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس كورونا المستجد، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن 105، و15335 لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.