Advertisements

مستشار عسكري: مصر أصبحت "تريند" عالمي في التعامل مع الإرهاب (فيديو)

بوابة الفجر
قال اللواء عادل العمدة، مستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، إن تنفيذ وزارة الداخلية للعملية الاستباقية في شمال سيناء، والتي أسفرت عن مقتل 21 عنصر إرهابي، تعد رسالة طمأنة للشعب المصري، بأن الدولة تمتلك أجهزة أمنية قادرة على حماية المواطن.

وأشار "العمدة"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "الآن" المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم السبت، إلى أن تنفيذ ضربة استباقية على مكانين دلالة على وجود احترافية في تنفيذ عمليات الهجوم على الأوكار الإرهابية، مؤكدا أن هناك تناقص مستمر في عدد الإرهابيين، وإمكانياتهم.

وأضاف مستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، أن مصر أصبحت "تريند" عالمي في التعامل مع الإرهاب، لافتا إلى أن مسلسل الاختيار رسخ وأكد على احترافية العناصر الأمنية في مصر، وقدرتها على القيام بالعمليات الاستباقية، والتعامل مع العناصر الإرهابية.

وناشد المصريين عدم نشر أو تداول أي معلومات قبل التأكد من صحتها، معلقا: "فكر قبل ما تشير، ولا تكن أنت الأداة التي تحدث ثقب في السفينة التي نتواجد كلنا فيها"، مؤكدا أن الإرهاب في مصر يلفظ أنفاسه الأخيرة.

وأفادت وزارة الداخلية بأنه توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية من إحدى المزارع ب شمال سيناء مقرًا للإيواء والتدريب والتخطيط لتنفيذ العمليات العدائية، وقيامهم بدفع عدد من عناصرهم للارتكاز بأحد المنازل بمنطقة بئر العبد للقيام بعمليات إرهابية بالتزام مع عيد الفطر.

وتم استهداف الوكرين في توقيت متزامن وتبادل إطلاق الرصاص مع تلك العناصر، مما أسفر عن مقتل 14 عنصرًا بالمزرعة وعثر بحوزتهم على 13 سلاحًا آليًا و3 عبوات متفجرة وحزام ناسف وجهاز لاسلكي، ومصرع 7 بالمنزل وعثر بحوزتهم على 4 أسلحة آلية وعبوتين متفجرتين وحزام ناسف، وأسفر التعامل عن إصابة اثنين من الضباط المشاركين بالمامورية.

وأسفر التعامل عن إصابة اثنين من الضباط المشاركين في المأمورية.