Advertisements

خبير أمني: الشرطة استبقت الإرهابيين قبل تنفيذ أي عملية في عيد الفطر (فيديو)

بوابة الفجر
قال اللواء مجدي البسيوني، مساعد وزير الداخلية الأسبق، إن إعلان وزارة الداخلية مقتل 21 من العناصر الإرهابية في تبادل لاطلاق النار مع قوات الأمن بشمال سيناء، هو امتداد لبطولات جهاز الشرطة في سيناء، فضلا على أنها رسالة لأسر الشهداء أن الانتقام والثأز مازال قائم.

وأشار "البسيوني"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "الآن" المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم السبت، إلى أن قوات الأمن استبقت الإرهابيين قبل تنفيذ أي عملية في عيد الفطر، لافتا إلى أن العناصر الإرهابية تستهدف إفساد فرحة المصريين بأي مناسبات.

ووجه مساعد وزير الداخلية الأسبق، التحية لأفراد الداخلية الذين نفذوا هذه المأمورية، قائلا: "الله ينور عليكم"، مشددا على أهمية المعلومات الاستباقية لتنفيذ الهجمات.

وأفادت وزارة الداخلية بأنه توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية من إحدى المزارع ب شمال سيناء مقرًا للإيواء والتدريب والتخطيط لتنفيذ العمليات العدائية، وقيامهم بدفع عدد من عناصرهم للارتكاز بأحد المنازل بمنطقة بئر العبد للقيام بعمليات إرهابية بالتزام مع عيد الفطر.

وتم استهداف الوكرين في توقيت متزامن وتبادل إطلاق الرصاص مع تلك العناصر، مما أسفر عن مقتل 14 عنصرًا بالمزرعة وعثر بحوزتهم على 13 سلاحًا آليًا و3 عبوات متفجرة وحزام ناسف وجهاز لاسلكي، ومصرع 7 بالمنزل وعثر بحوزتهم على 4 أسلحة آلية وعبوتين متفجرتين وحزام ناسف، وأسفر التعامل عن إصابة اثنين من الضباط المشاركين بالمامورية.

وأسفر التعامل عن إصابة اثنين من الضباط المشاركين في المأمورية.