Advertisements

ثيودروس الثاني يبعث برقية تهنئة للرئيس السيسي بمناسبة عيد الفطر

بوابة الفجر
وجه قداسىة البابا ثيودروس الثاني، بطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا للروم الأرثوذكس، رسالة بمناسبة عيد الفطر المبارك 2020 قال فيها: "أتقدم بالتهنئة القلبية الأخوية إلى فخامة رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبد الفتاح السيسي، وكذلك إلى مواطنينا المسلمين في أرض النيل المباركة، ولجميع لمسلمين في أنحاء العالم العربي".

وأضاف ثيودروس، في رسالته، أن هذا العام قد تم اختبار البشرية ولا يزال يتم اختبارها بانتشار جائحة covid-19، التي خلالها فَقَدَ مئات من البشر أرواحهم في هذا الصراع غير المتكافئ. لكن هذه البشرية الضعيفة لا تزال تؤمن برعاية الله ورحمته.

وتابع: وأني لأنتهز هذه المناسبة لأشيد بالتدابير وبالمبادرات التي اتخذها فخامة رئيس الجمهورية ومساعديه، من أجل الحفاظ على صحة مواطنينا؛ لأن الصحة هي أثمن ما منحه الله للبشرية. 

وأعرب بابا الاسكندرية وسائر افريقيا للروم الأرثوذكس، عن سعادته بمجهودات السلطات المصرية وبهيئة التمريض، الجيش الأبيض، في التعامل مع هذه الأزمة الجائرة بحِرفية، من خلال توفير الرعاية والعلاج في المستشفيات لأخوتنا المرضى. مصليًا ليلًا نهارًا من أجل عودة البشرية إلى طبيعتها، ومن أجل عودة السلام والفرح والأمل إلى الأرض.

واختتم قداسته في رسالة التهنئة قائلًا: " مع تمنياتي الطيبة لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية وشعب مصر المحب للسلام، وأن يحفظنا الله القدير جميعًا يمنحنا الصحة والسلام، وأن يحفظ الله مصرنا الحبيبة من كل خيانة وغدر برحمته الغنية".

في نفس السياق، بعث المُطران نيقولا أنطونيو، مُطران طنطا، المتحدث الرسمي بأسم بطريركية الأسكندرية وسائر أفريقيا للروم الأرثوذكس، برقية هنأ خلالها الشعب المصري والأمة العربية والإسلامية، وذلك بمناسبة حلول عيد الفطر المُبارك.

وجاء نص برقية التهنئة كالآتي:
تقبل الله صيامكم وقيامكم؛ يسُرني أن اتقدم إليكم بأحر التهاني واطيب التهاني بمناسبة عيد الفطر السعيد؛ أعاده الله عليكم بالخير واليمُن والبركات" كل عام وانتم بخير". 

كان قداسته قد ترأس، أمس الخميس، القداس الإلهي، من كنيسة القديسَيْن المعادلي الرسل قسطنطين وهيلانه في شارع الجلاء بوسط القاهرة. 

جاء ذلك بمناسبة عيد القديسين المعادلي الرسل قسطنطين وهيلانة، بحضور المتروبوليت نيقوديموس مطران ممفيس، والوكيل البطريركي بالقاهرة؛ بالبث المباشر دون حضور شعبي.