Advertisements

برلمانية تطالب بوقف إعلان مستشفى الحروق: يزيد العنف ضد المرأة

النائبة
النائبة
شنت سولاف درويش، وكيلو لجنة القوى العاملة بمجلس النواب ومساعد رئيس حزب حماة، هجوما على إعلان مستشفى "أهل مصر" لعلاج الحروق بالمجان، بسبب الطريقة التي يعرض بها الإعلان التي كانت صادمة للجميع، مؤكدة أن هذا الإعلان يزيد العنف ضد المرأة.

وقالت في بيان اليوم الخميس: إن هذا الإعلان هو من أسوأ الإعلانات التي ظهرت في شهر رمضان، مشيرة إلى أنه كان هناك بدئلا كثيرة لهذا الإعلان وتوجد أكثر من مادة لعرض الإعلان مثل طريقة الإسعافات الأولية التي تجري في مثل هذه الحالات.

وأضافت مساعد رئيس حزب "حماة الوطن"، أن إعلان مستشفى الحروق يعد كارثة نفسية على المواطنين، لأنه يفقد المحتوى الخاص به، لافتة إلى أن الإعلان جاء بنتائج عكسية غير المرجوة منه، وهو جمع التبرعات للمستشفى، إلا أنه أدى إلى نفور المشاهدين منه.

وطالبت سولاف درويش، بوقف إعلان مستشفى أهل مصر لعلاج الحرو ق بالمجان على الفور، لمراعاة المواطنين بصفة عامى والأطفال بصفة خاصة لأنه يعرض بطريقة كرتونية من شأنها إثارة الفزع والخوف لديهم.

تطورات كورونا
 
وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء أمس الأربعاء، خروج 252 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 3994 حالة.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 4584 حالة، من ضمنهم الـ 3994 متعافيًا.

تسجيل 745 إصابة بكورونا و21 حالة وفاة

وأكد مستشار وزيرة الصحة، في بيان رسمي، تسجيل 745 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 21 حالة جديدة.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

إجمالي عدد مصابي كورونا في مصر 14229 و680 حالة وفاة
 
وأشار إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الأربعاء، هو 14229 حالة من ضمنهم 3994 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و680 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

حقيقة إصابة وزيرة الصحة بفيروس كورونا

وفي سياق آخر، انتشرت أنباء على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تفيد بعزل وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد في منزلها لاشتباه في إصابتها بفيروس كورونا.

ونفى المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إصابة الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة بفيروس كورونا المستجد.

وأكد المتحدث الرسمي للوزارة في تصريحات صحفية اليوم الخميس، أن الدكتورة هالة زايد تمارس عملها بشكل طبيعي ولا صحة لما يتم تداوله.