Advertisements

"مستقبل وطن" ببورسعيد يوزع عشرات الآلاف من كراتين السلع الغذائية

بوابة الفجر
استمرت أمانة حزب مستقبل وطن ببورسعيد، في تقديم المساعدات من خلال قوافل السلع الغذائية التي يتم توزيعها، دعمًا للأُسر الأكثر احتياجًا والعمالة غير المنتظمة بكافة ربوع المحافظة، وذلك تحت رعاية المستشار عبدالوهاب عبدالرازق، رئيس الحزب، وتنفيذًا لتوجيهات المهندس أشرف رشاد، الأمين العام والنائب الأول لرئيس الحزب.

ووزعت أقسام الحزب وشبابه، عشرات الآلاف من الكراتين والشنط الرمضانية علي جميع الأحياء ومدينة بورفؤاد، كما تم التوزيع علي العمارات التي تقع تحت الحجر الصحي المنزلي، العمالة غير المنتظمة، المستشفيات لاسيما الحميات التي تستقبل الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، وكذلك تم التوزيع علي دور الأيتام والمسنين بالمحافظة، ولازالت عمليات التوزيع مستمرة علي مدار اليوم.

ومن جانبه قال عادل اللمعي، الأمين العام للحزب ببورسعيد، إنه تم اتخاذ كل الاجراءات الوقائية والاحترازية لأعضاء الحزب خلال عمليات التوزيع تحت إشراف الأمانة العامة للمحافظة بكامل هيئتها، وتولي أمين كل قسم عملية التوزيع تحت إشراف أمانة تنظيم المحافظة.

وأكد أمين حزب مستقبل وطن ببورسعيد، أنه تم توزيع أكثر من 100 سيارة محملة بالسلع الغذائية في شتى أحياء المحافظة، استمرارًا للدور المجتمعي الذي يقوم به الحزب في ظل جائحة كورونا التي تؤرق العالم أجمع، لافتًا إلي أنه لابد من الوقوف يد واحدة بجانب الدولة المصرية ومؤسساتها في ظل التحديات الراهنة تفعيلًا لشعار "كلنا نعمل من أجل مصر".

وأوضح "اللمعي" أنه لم يغفل الحزب تقديم قوافل السلع الغذائية لأهالي سهل الطينة بشرق بورسعيد في المنطقة المجاورة لسيناء الحبيبة "أرض الفيروز"، وأيضًا قرى غرب المحافظة وجنوبها، والتي قد أشرف عليها بشكل كامل من تعبئة وتوزيع محمد النوساني، أمين تنظيم المحافظة بالحزب.

وأشاد الأمين العام للحزب ببورسعيد، بمجهودات الدولة خاصة المبادرات التي أطلقها السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، لدعم الأسر الأكثر احتياجا مثل "حياة كريمة"، "100 مليون صحة"، وغيرها، هذا بالإضافة إلي الاجراءات التي من شأنها الحفاظ علي صحة المصريين في ظل تحدي فيروس كورونا المستجد.

يذكر ان هذه القوافل الغذائية ضمن عدة فعاليات يقوم بها الحزب لدعم الاسر الاكثر احتياجا بمحافظة بورسعيد.