Advertisements

سؤال برلماني بشأن الإجراءات المتبعة للعائدين من الخارج

بوابة الفجر
تقدمت النائبة إيناس عبد الحليم، عضو مجلس النواب، بسؤال، موجه إلى رئيس مجلس الوزراء، ووزيرة الصحة، بشأن الاجراءات المتبعة لمتابعة ورعاية العائدين من الخارج بعد قرار تعديل مدة الحجر الصحي لهم إلى 7 أيام بدلا من 14 بوما.

وأوضحت عبد الحليم، في بيان لها، أن وزارة الصحة اخطرت إدارات الحجر الصحي بالمطارات بقرار جديد يفيد بتعديل مدة الحجر الصحي للعائدين من الخارج من 14 إلى7 أيام شرط إجراء تحليل للحالة.

وتابعت: فإذا جاءت النتيجة سلبية للحالة يقوم باستكمال مدة الـ14 يوم بمنزله، وفي حالة ثبوت إيجابية الحالة وظهور أعراض عليه يتم على الفور التعامل مع الحالة وعزلها بالمستشفيات للحصول على العلاج اللازم.

وأكدت أن هذا القرار يتطلب من وزارة الصحة متابعة من تم عزلهم في المنازل ورعايتهم بشكل منتظم، لا سيما وأنهم معرضون لاحتمالية ظهور أعراض الفيروس في الأسبوع الثاني من فترة الحجر، أو حدوث انتكاسات بينهم، ومن ثم فعدم المتابعة المستمرة ستؤدي إلى انتقال العدوى بين أفراد الأسرة.

وأشارت إلى أن وزارة الصحة ملزمة برعاية المصابين في حجرهم المنزلي. لا سيما مع توافر قاعدة بيانات متكاملة لجميع العائدين من الخارج وسهولة تتبعهم والإشراف الكامل على حالتهم الصحية من خلال كروت المراقبة الصحية.

وطالبت بتوضيح آليات رعاية العائدين من الخارج خلال الأسبوع الثاني، والإجراءات الوقاية والرعاية التي سيتم اتباعها معهم لحمايتهم والتأكد من التزامهم بباقي فترة الحجر الصحي المنزلي.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء الأربعاء، خروج 252 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 3994 حالة.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 4584 حالة، من ضمنهم الـ 3994 متعافيًا.

وأكد مستشار وزيرة الصحة، في بيان رسمي، تسجيل 745 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 21 حالة جديدة.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأشار إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأربعاء، هو 14229 حالة من ضمنهم 3994 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و680 حالة وفاة.


وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.