Advertisements

"سياحة الوفد": إجراءات الدولة الاحترازية تساعد في تعافي النشاط تدريجيا

أمل رمزي - مساعد رئيس حزب الوفد
أمل رمزي - مساعد رئيس حزب الوفد
قالت أمل رمزي، مساعد رئيس حزب الوفد لشؤون السياحة، ورئيس اللجنة النوعية للسياحة بالحزب، إن القطاع السياحي في مصر والعالم شهد تضررًا كبيرًا جراء تداعيات فيروس كورونا "كوفيد - 19"، مما كان له الأثر السيئ على الاقتصاد، وحاولت الحكومة جاهدة على حل هذه المشكلات، والتخفيف من حدتها، لرفع الأعباء عن كاهل العاملين في هذا القطاع.

وشددت رمزي، على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية التي وضعتها الدولة المصرية لعودة العمل في قطاع السياحة، مطالبة بالتعامل مع الفنادق الحاصلة على شهادة السلامة الصحية من وزارة السياحة فقط، وعدم إدراج أي فنادق لم تحصل على تلك الشهادة.

وأكدت رئيس اللجنة النوعية، أن الإجراءات والاشتراطات التي وضعتها الدولة تضمن سلامة وحقوق المواطنين في إطار من السلامة الصحية الجادة والملتزمة، حرصًا على صحة النزلاء ومنع انتشار وباء فيروس كورونا، وإنجاح وتشجيع برامج السياحة الداخلية تدريجيًا لإنقاذ العاملين في القطاع وأسرهم من التشرد، بعد توقف النشاط السياحي.

وطالبت رمزي، الدولة المصرية اتخاذ إجراءات واشتراطات أكثر تسهيلًا على شركات السياحة والعاملين في القطاع السياحي تضمن لهم الإنقاذ من بئر الخسائر الذي سقطوا فيه، ويضمن أمن وسلامة الجميع، دعمًا للوطن والمواطن في الوصول إلى حالة التعافي الكاملة سواء في مواجهة الفيروس أو دعم الاقتصاد.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء الثلاثاء، خروج 302 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 3742 حالة حتى اليوم.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا "كوفيد-19" ارتفع ليصبح 4275 حالة، من ضمنهم الـ 3742 متعافيًا.

وأكد تسجيل 720 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 14 حالة جديدة.

وأشار إلى أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأوضح أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الثلاثاء، هو 13484 حالة من ضمنهم 3742 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و659 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.