Advertisements

جامعة القاهرة توضح حقيقة وثائق بروتوكولات علاج كورونا.. وتحذر

أرشيفية
أرشيفية
نفت جامعة القاهرة صحة الوثائق المتداولة المتضمنة معلومات عن بروتوكولات لعلاج المصابين بفيروس كورونا منسوبة إليها، وشددت علة ضرورة الرجوع الي الجامعة للتأكد من صحة هذه المعلومات وصدقها واكتمالها. 

صرح بذلك دكتور محمود علم الدين المتحدث الرسمى لجامعة القاهرة موضحا أنه قد تلاحظ وللاسف بين بعض مستخدمى موقع التواصل الاجتماعى وبينهم كتاب وقادة رأى تداول وثائق مختلقة ومفبركة تتضمن توصيفا غير صحيح وغير دقيق لبروتوكولات علاجية لفيروس كورونا المستجد زاعمة انها تستخدم في القصر العينى الفرنساوى وممهورة بتوقيع مدير المستشفى، الذى من جانبه نفى صحة ودقة هذه المعلومات بل ووصفها بانها معلومات كلها أخطاء.

وأضاف دكتور محمود علم الدين أن الجامعة تحذر من مغبة نشر أى وثائق تتضمن معلومات غير صحيحة وغير دقيقة وغير مكتملة على صحة الأفراد وتعاملهم مع فيروس كورونا مؤكدة أن ذلك السلوك يدخل في بند الأخبار الزائفة في موضوعات حساسة وحيوية مثل علاج الإصابة بفيروس كورونا بدون التدقيق والاستناد للمصادر العلمية المتخصصة والرسمية؛ وتحذر من تداولها باعتبارها معلومات غير دقيقة وغير متكاملة عن وصفات أو بروتوكولات علاجية قد يؤدى الاعتماد عليها إلى أضرار وتداعيات صحية خطيرة لمن يستخدمها.

وتؤكد جامعة القاهرة انها مستعدة دائمًا للرد على أي تساؤلات حول مثل هذه الموضوعات من خلال المسئولين والإدارات المختصة بها وكذلك من خلال مكتبها الإعلامي.

اقرأ أيضا.. أخر احصائيات كورونا في مصر

وفي سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الاثنين، خروج 268 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 3440 حالة حتى أمس.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا "كوفيد-19" ارتفع ليصبح 4001 حالة، من ضمنهم الـ3440 متعافيًا.

وأكد متحدث الوزارة، في بيان له، تسجيل 535 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 15 حالة جديدة.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأشار إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الاثنين، هو 12764 حالة من ضمنهم 3440 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و645 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن 105، و15335 لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.