Advertisements

عادل إمام: أتابع «فلانتينو» مع أحفادى

عادل إمام
عادل إمام
دائما ما تحظى أعمال الزعيم عادل إمام باهتمام كبير فى شهر رمضان، لتاريخه الملىء بالأعمال التى أسعد بها الملايين طوال رحلته التى تعدت الـ ٥٠ عاما، وينافس فى الموسم الرمضانى الحالى بمسلسل «فلانتينو»، الذى كان من المفترض أن يتم عرضه الموسم الرمضانى الماضى، لكنه خرج من المنافسة، وفى اتصال هاتفى بالزعيم تحدث عن مسلسل «فلانتينو»، وقال إنه سعيد للغاية بهذا العمل، لأنه يعد عودة لتقديم عمل كوميدى خالص، وأنه قدم خلال السنوات الماضية أعمالا تميل إلى الاجتماعية خلال السنوات السابقة، لذلك كان مشتاقا للكوميديا الخالصة، كما أشار إلى أن آخر أعماله «عوالم خفية»، الذى قدمه فى رمضان قبل الماضى كان بعيدًا كل البعد عن الكوميديا، وكان العمل دراميًا يحمل قضية عاشها المصريون كثيرا.

وتحدث عن اسم العمل «فلانتينو»، وأكد أن هذا الاسم كان من اختيار مؤلف العمل أيمن بهجت قمر، وبمجرد أن عرضه عليه تحمس له ووافق عليه على الفور.

وعن القضية التى أعلن عنها أحد المحامين أنه سيرفعها على صناع «فلانتينو» حين الإعلان عن العمل فى بدايته، لكون الزعيم يظهر فى العمل يمتلك سلسلة مدارس، قال إنه ليس لديه علم بهذا الكلام، وإنه كان يصب تركيزه كاملا فى المسلسل وفى تصويره، وأثناء ذلك لا يشغل باله بأى أمر آخر.

وأعرب الزعيم عن سعادته بردود الأفعال التى وصلت إليه بعد بداية عرض «فلانتينو»، مشيرا إلى أن الجمهور كان ينتظر العمل من العام الماضى، وأكد أن أحفاده يوصلون له آراء الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعى.

ونفى الزعيم ما يتردد بأنه يعانى من مشكلات وأزمات صحية، مؤكدًا أنه بصحة جيدة، وهذا الكلام ليس إلا مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة، وأنه لا يعلم من المسئول عن تردد هذا الكلام.

وعن الموسم الرمضانى فى ظل وجود كورونا، أكد أنه يرى أنه أمر صعب للغاية، خاصة لكل من استمر فى التصوير وقت الأزمة، وتمنى أن يحفظ الله مصر وشعبها ويبعد عنهما أى شر.

وأشار إلى أنه يجلس فى منزله ويقضى شهر رمضان برفقة أسرته، مؤكدا أن متعته تكمن فى جلوسه بجوار أبنائه وأحفاده.

وعن إفيه حمزاوى الذى تم تكراره بين الزعيم والفنان سمير صبرى، الذى تم تكراره بعد ٤٧ عاما منذ تقديمهما فيلم «البحث عن فضيحة» عام ١٩٧٣، أكد الزعيم أن تكرار الإفيه نال إعجاب الجمهور، وكان تواجدهما معًا فى المسلسل فرصة لإعادته، خاصة أن الجمهور متعلق به منذ زمن.