Advertisements

يُنصح بتناولها على السحور.. 5 أطعمة تقلل من الشعور بالإجهاد خلال نهار رمضان

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
يعد "الكورتيزول" هو هرمون تفرزه الغدة الكظرية استجابة للتعرض للإجهاد، والذي قد يتعرض إليه الشخص الصائم، بسبب الانقطاع عن تناول الطعام والشراب لساعات طويلة، تزامنًا مع بذل المجهود البدني، فضلًا عن اتباع عادات غذائية خاطئة، وعدم القدرة على الحصول على القسط الكافي من النوم.

وهناك مجموعة من الأطعمة التي تساعد في إبطاء عملية إفراز هرمون الكورتيزول، مما يقلل الشعور بالإجهاد والتعب خلال ساعات الصيام، لذا ينصح بتناولها في وجبة السحور.

وسنستعرض لكم متابعينا الكرام خلال السطور التالية، قائمة بأبرز الأطعمة التي تساعد على تقليل الشعور بالإجهاد في رمضان، وفقًا لما ذكره موقع "Eat this" الصحي.

1- الكريز
يعتبر الكريز من الفواكه الصيفية التي تحوي الكثير من الفوائد الصحية لجسم الإنسان، إذ أنه قليل السعرات الحرارية، ويحتوي على كمية كبيرة من المياه، مما يقلل الشعور بالعطش، كما أنه يساعد على تحفيز عملية إفراز هرمون الميلاتونين، الذي يساعد في تنظيم الإيقاع الحيوي في الجسم، ويحد من تأثير الكورتيزول المسؤول عن الإجهاد، مما يساعد على الشعور بالراحة، ويمنح القدرة على النوم.

2- الطماطم
الطماطم من الثمار المغذية التي تحتوي على الكثير من المعادن الضرورية للجسم، كما أنها غنية بمادة البوليفينول، التي تساعد على مقاومة الأمراض ومكافحة الألم، وتساهم في تقليل آثار الإجهاد الناتج عن المجهود الزائد، وعدم الحصول على ساعات نوم كافية.

3- الفجل
الفجل من النباتات الغنية بالألياف، وكذلك مضادات الأكسدة، التي تحارب الجذور الحرة، كما ثبت أن الفجل يحتوي على الجلوكوزيدات، وهي المادة الكيميائية التي تعطيه الطعم المر أو اللاذع، وتلك المادة تعمل على تقليل هرمون الإجهاد الذي يفرزه الجسم استجابة للتعرض للتعب، أو اتباع عادات غير صحية.

4- الكرنب الأحمر
يمكن إضافة الكرنب الأحمر لطبق سلطة غني بجميع العناصر والمغذيات، فهو غني بفيتامين سي، وكذلك مصدر جيد لمضادات الأكسدة، التي تحارب الجذور الحرة، والتي تسبب الإصابة بالالتهابات، مما يساعد على تخفيف حدة الآلام المختلفة الناتجة عن زيادة هرمون الكورتيزول نتيجة الإجهاد الذي يتعرض له الشخص.

5- الكيوي
الكيوي من الثمار المغذية، والتي تحتوي على كمية وفيرة من المعادن والفيتامينات، فهو غني بفيتامين سي، الذي يساعد على تقوية المناعة، مما يقلل الشعور بالتعب الناتج عن الإجهاد، ووفقًا لدراسة نشرت في مجلة علم التغذية، فإن تناول ثمرة واحدة من فاكهة الكيوي يوميًا، يحد من آثار هرمون الكورتيزول، ويساعد على الشعور بالراحة والاسترخاء.