خبير أمني يكشف إمكانية تطبيق حظر شامل في نهاية رمضان (فيديو)

مجدي بسيوني
مجدي بسيوني
Advertisements
قال اللواء مجدي بسيوني، مساعد وزير الداخلية الأسبق، إن فكرة تطبيق حظر شامل لحركة المواطنين آخر أسبوع في رمضان، لمنع التكدس أمام المحلات قبل العيد أمر غير ممكن.

وتابع "بسيوني"، خلال حواره ببرنامج "التاسعة"، المذاع على فضائية "الأولى"، مساء الخميس، أن الشعب المصري هو شعب اللحظات الأخيرة ويذهب للمحلات لشراء احتياجاته، وهذا سيؤثر سلبًا على انتشار فيرس كورونا، معقبًا: "الشعب المصري بيستنى آخر يوم في رمضان ويذهب لشراء ملابس العيد".

ولفت إلى أن فيروس كورونا تسلل إلى العديد من المؤسسات، مشددًا على ضرورة تطبيق الإجراءات الاحترازية للحفاظ على صحة المواطنين، معقبًا: "الصحة أهم من الفلوس".

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء الخميس، خروج 140 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 2626 حالة.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 3133 حالة، من ضمنهم الـ 2626 متعافيا.

وأضاف، أنه تم تسجيل 398 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 15 حالة جديدة.

وقال متحدث الصحة، إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الخميس، هو 10829 حالة من ضمنهم 2626 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و571 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.