ولاية تونس تسجل شفاء الإطارات الطبية وشبه الطبية بنسبة 45%

بوابة الفجر
Advertisements
أعلن طارق بن ناصرالمدير الجهوي للصحة، أن نسبة التماثل للشفاء من فيروس كورونا، في صفوف الإطارات الطبية وشبه الطبية بولاية تونس، فاقت الـ45 بالمائة من إجمالي 36 إصابة مؤكدة لأعوان الصحة في الجهة، أي بتسجيل 17 حالة شفاء.

وأكد بن ناصر في تصريح لـ'وات'، اليوم الأحد 10 ماي 2020، أن الإصابات المؤكدة بولاية تونس إلى غاية أمس السبت، في صفوف الإطارات الطبية وشبه الطبية الذين يعتبرون في علاقة مباشرة مع المرضى وأكثر عرضة للإصابة من غيرهم، قدرت بنسبة تفوق 15 بالمائة من مجموع 223 إصابة مؤكدة.

وأشار المدير الجهوي للصحة في نفس السياق، أن حالات الوفايات بفيروس كورونا المستجد بقيت مستقرة لتبلغ 8 حالات لليوم الخامس على التوالي، في حين إنخفضت الحالات التي تم إيواءها في المستشفيات والمصحات الخاصة، وهم يتماثلون حاليا للشفاء لتبلغ 9 حالات فقط، بعد أن قدرت بـ18 حالة بداية الاسبوع.

وأضاف المتحدث، أن عدد الذين أتموا فترة الحجر الصحي يقدر بـ450 حالة في حين لايزال 413 شخص بالحجر الصحي الإجباري، ثبت أنهم كانوا في علاقة مباشرة مع المصابين بفيروس كورونا المستجد.

وفي ما يتعلق بنتائج التحاليل السريعة، أفاد طارق بن ناصر أن ولاية تونس أنجزت ما يقارب 1500 من التحاليل موزعة على مختلف مناطق الجهة، وسيعلن عنها المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة خلال الأيام القليلة القادمة.