Advertisements

وزير الإسكان: استكمال الأعمال الصناعية والرصف والتخطيط بطريقي الدائرى الجنوبي والواحات بمدينة ٦ أكتوبر

بوابة الفجر
صرح الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأنه جارٍ استكمال الأعمال الصناعية للطريق الدائري الجنوبي، وكذا استكمال أعمال رصف وتخطيط طريق الواحات، بمدينة 6 أكتوبر، وذلك في إطار دفع العمل بالمشروعات الجارى تنفيذها بالمدن الجديدة مع إتخاذ التدابير الإحترازية لحماية العاملين بالمواقع من الإصابة بفيروس كورونا.

وأضاف المهندس شريف الشربينى، رئيس جهاز مدينة ٦ أكتوبر: الأعمال الصناعية للطريق الدائرى الجنوبى تشمل تنفيذ كوبري (13 و15)، وتستهدف إلغاء جميع الدورانات السطحية للسيارات واستبدالها بكباري، وذلك للحد من حوادث السيارات على الطريق، وكوبري 13 يجري تنفيذه من خلال تقاطع وصلة دهشور الجنوبية مع الطريق الدائري الأوسطي، وكوبري 15 فى تقاطع الطريق الدائري الجنوبي مع خط سكة حديد الفيوم.

وأشار المهندس شريف الشربينى إلى أن المشروع يُعد بمثابة جزء من الطريق الدائري حول المدينة لربط جميع المناطق والأحياء والمناطق الصناعية والمحاور الرئيسية لتخفيف الحركة المرورية وخدمة مدينتي ٦ أكتوبر الجديدة وحدائق أكتوبر، ويبلغ طول المشروع نحو 22 كم وبعرض 82م فى اتجاهين رئيسيين، وبسعة 4 حارات مرورية لكل اتجاه، بالإضافة إلى طريق شاحنات بسعة حارتين لكل اتجاه.

وأكد رئيس جهاز مدينة ٦ أكتوبر استكمال أعمال رصف وتخطيط طريق الواحات، موضحًا أن المشروع يستهدف تطوير الطريق الرئيسي وتنفيذ طريق داعم 3 حارات بعرض 16،75متر، ومسار BRT، إلى جانب رفع الكفاءة المرورية لطريق الواحات عن طريق إنشاء طريق داعم على جانبي طريق الواحات الرئيسي يتسع لثلاث حارات مرورية لكل اتجاه، بدءًا من التقاطع مع طريق الجيزة الفيوم حتى التقاطع مع مسار الطريق الدائري لمدينة ٦ أكتوبر، وذلك بهدف حل نقاط الاختناقات المرورية على الطريق بعدة أعمال صناعية، بالإضافة إلى رفع كفاءة الحارات القائمة بالاتجاهات الرئيسية.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء الجمعة، خروج 58 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، جميعهم مصريون، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 1945 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 2416 حالة، من ضمنهم الـ 1945 متعافيًا.

تسجيل 495 حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا و21 وفاة

وأكد تسجيل 495 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، بينهم أجنبيان، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 21 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الجمعة، هو 8476 حالة من ضمنهم 1945 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و503 حالات وفاة.

وكشف عن أن هناك عددا من المحافظات سجلت انخفاضا ملحوظا في معدل ظهور الإصابات بها عن معدلاتها فى آخر أسبوعين وهى دمياط، جنوب سيناء، بورسعيد، والبحر الأحمر، وذلك بسبب وعى المواطنين والتزامهم بالإجراءات الوقائية، فيما ارتفع معدل ظهور الإصابات عن معدلاتها خلال ذات الفترة بمحافظات أخري وذلك بسبب عدم التزام المواطنين بتلك المحافظات بالاجراءات الوقائية.

وشدد على ضرورة الالتزام بالتباعد الاجتماعي وتقليل المخالطة والالتزام بالإجراءات الوقائية، فضلًا عن الإكثار من شرب السوائل في المدة بين الإفطار والسحور، والحرص على اتباع نظام غذائي صحي مما يقوي الجهاز المناعي، داعيا المواطنين خاصة خلال آخر أسبوعين من شهر رمضان الكريم قبيل عيد الفطر المبارك بضرورة تعديل السلوكيات التى اعتدنا عليها بعدم الإسراف في الخروج للتسوق، وتقليل التجمعات، وعند الخروج للضرورة لابد من اتباع كافة الإجراءات الوقائية وارتداء الكمامات، وغسل الأيدي باستمرار أو فركها بالكحول، لتقليل فرص الإصابة بالفيروس.

وأشار إلى أنه في حال الشعور بأي أعراض مرضية يرجي سرعة التوجه إلى أقرب مستشفى صدر أو حميات لتلقي الرعاية الطبية اللازمة، مؤكدًا تخصيص الخطين الساخنين 105 و15335 لتلقي استفسارات المواطنين، كما يمكن التواصل من خلال الواتساب أو تطبيق الموبايل الخاص بالوزارة.