Advertisements

سامي الرقيق: "إستقرار الوضع الوبائي بسوسة وضرورة مواصلة الحذر"

بوابة الفجر
تعرف ولاية سوسة إستقرارا في الوضع الوبائي، حيث سجلت 77 إصابة بفيروس كورونا منهم 55 حالة تماثلوا للشفاء وتم تسجيل 7 حالات وفيات.

وقد شدّد الدكتور سامي الرقيق المدير الجهوي للصحة بسوسة في البرنامج الإذاعي 'صباح تونسي'، على "أنه لا بد من مواصلة الحذر ولبس الكمامات و التباعد".

ويذكر أن وزارة الصحة كانت قد أعلنت في بلاغ لها، أنه بتاريخ 06 ماي 2020، تم تسجيل13 تحليلا إيجابيا، 12 منها حالات إصابة سابقة لا تزال حاملة للفيروس و01 حالة إصابة جديدة، ليصبح العدد الجملي للمصابين بهذا الفيروس، وذلك بعد التثبت من المعطيات وتحيينها، 1026 حالة مؤكدة.