الطائفة الإنجيلية عن "صل بلغتك": صرخة إلى الله لرفع الوباء (فيديو)

بوابة الفجر
كشف القس أندرية زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، تفاصيل إطلاق مبادرة "صل بلغتك" للاتحاد مع العالم في الصلاة من أجل رفع الوباء عن البشرية.

وأشار "زكي"، خلال اتصال هااتفي ببرنامج "هذا الصباح" المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الخميس، إلى أن المبادرة تأتي انطلاقا مع وثيقة الأخوة الإنسانية التي أصدرها الأزهر الشريف والفاتيكان العام قبل الماضي، وشاركت فيها عدد من الهيئات الدينية حول العالم.

وأوضح أن اللجنة العليا لهذه الوثيقة دعت أن يتحد المؤمنين في العالم يوم 14 مايو من كافة الديانات من أجل الصلاة لرفع الوباء، وكل يصلي حسب عقيدته، ولغته في منزله، لتكون صرخة إلى الله ليتدخل ويزيح هذا الوباء عن البشرية.

وأضاف رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، أنهم دعوا كل الكنائس الإنجيلية في مصر للصلاة في منازلهم ضمن هذه المبادرة، منوها بأن موعد الصلاة خلال يوم 14 مايو متروك لكل إنسان.

وتابع أن فيروس كورونا غير الوجود الإنساني بأكمله، وشعر الإنسان حول العالم أن مهما كان لديه مال أو سلطة، فأن الفيروس يمكن أن يهزمه في دقائق، ولهذا هناك دعوات للعودة إلى الله، وأن يكون هناك إنسانية جديدة.

قررت رئاسة الطائفة الإنجيلية بمصر المشاركة فى مبادرة "صلِّ بلغتك" للصلاة والصوم من المنزل، من أجل رفع الوباء عن البشرية كلها، بناءً على دعوة "اللجنة العليا للأخوة الإنسانية" للفاتيكان والأزهر الشريف.

وقال الدكتور أندريه زكى رئيس الإنجيلية، فى اجتماعه أمس الأربعاء، لأعضاء المجلس الإنجيلى العام ورؤساء المذاهب الإنجيلية بمصر: "نطلب من جميعِ كنائسِنا دعوة كل الشعبِ الإنجيلى لتخصيصِ يوم الخميس 14 مايو لنتحد مع العالم كله للصلاة والصوم من المنزل لطلب لتدخل الإلهى ورفع الوباء عن البشرية، حتى نجتازَ معَ كلِّ إخوتِنا فى الإنسانيةِ هذهِ الأزمةَ".

وقد أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأربعاء، عن خروج 85 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، جميعهم مصريون، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 1815 حالة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا