طلب إحاطة بشأن التخلص الآمن من نفايات كورونا الطبية

النائب فايز بركات
النائب فايز بركات
تقدم فايز بركات، نائب أشمون وعضو لجنة التعليم بمجلس النواب، بطلب إحاطة إلى الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، موجه للدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، حول التخلص الآمن من النفايات الخاصة بمصابى الفيروس، خاصة أنه كل يوم تخرج من مستشفيات العزل الصحى آلاف من القفازات والكمامات والبذلات الواقية والسرنجات الطبية المستخدمة، إلى سلال المهملات، حيث يقوم الأطباء والتمريض بعد التعامل مع المصاب بفيروس كورونا، باستبدالها بأخرى جديدة معقمة، مما يمثل تحديا جديدا أمامنا حتى لا تكون سببا في تفشى الوباء.

وأكد "بركات" في بيان له اليوم، أن قطاع المخلفات الطبية الخطرة شهد زيادة ملحوظة في الكميات اليومية، منذ ظهور حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في مصر، حيث يُقدر متوسط حجم النفايات الطبية، وفق افتراضات حسابية، تعتمد على معدل التولد اليومى لكل سرير «حسب نوعه»، أو معدل التولد اليومى لكل منشأة صحية، مثل المعامل أو الصيدليات، ووفق تلك الضوابط فإن متوسط حجم النفايات الطبية اليومية، لكل مستشفيات مصر، هو 300 طن يوميا.

وأضاف عضو مجلس النواب أن سلة النفايات الخطرة الموجودة في المستشفيات غير متوافرة في الشوارع، ولذلك لا بد من توفيرها في مختلف المناطق وتمييزها بلون معين، حتى تكون مختلفة عن صناديق القمامة العادية، وبالتالي يضع المواطنون فيها هذه النفايات الطبية لمنع انتشاء الفيروس، فهذه النفايات من أخطر أنواع النفايات على البيئة وعلى صحة الإنسان؛ لاحتمال احتوائها على بكتيريا وفيروسات وفطريات وغيرها من مسببات الأمراض، لذا فهي من أكثر المسبّبات التي تقف وراء ظهور الأمراض والأوبئة السريعة الانتشار والتي تفتك بأرواح الناس.

تطورات كورونا

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء الأحد، عن خروج 62 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، جميعهم مصريون، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 1176 حالة.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 1502 حالة، من ضمنهم الـ 1176 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 215 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، بينهم أجنبيان، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 10 حالات.

وقال متحدث الصحة، إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأحد، هو 4534 حالة من ضمنهم 1176 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و317 حالة وفاة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا