"الصحة" توضح فاعلية المسح النشط في اكتشاف إصابات كورونا (فيديو)

بوابة الفجر
Advertisements

سلط المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية الدكتور محمد العبدالعالي، اليوم الجمعة، خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقد بشأن مستجدات فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد - 19"، الضوء على دور "المسح النشط" في اكتشاف 50% من حالات الإصابة بفيروس كورونا، التي تم إعلانها اليوم.

وقال العبدالعالي: إن "المسح النشط يعد أداة قوية للتحكم في الأوبئة من خلال الفرق الطبية المتخصصة، التي تخرج إلى مناطق عالية الخطورة أو مناطق تزداد فيها احتمالات الإصابة بالفيروس".

وخرجت الفرق الطبية المتخصصة، وبدأت مرحلة هامة في التقصي والتوسع في الاكتشافات بالوصول إلى المنازل داخل الأحياء السكنية، وسكن العمالة؛ لإجراء الفحوص وأخذ المسحات الطبية بهدف التشخيص المخبري؛ ما أسهم في السيطرة الاستباقية لكسر حلقات الفيروس واكتشاف نصف حالات الإصابة المعلنة بفيروس كورونا المعلنة اليوم، وذلك وفقاًً لما ذكره "متحدث الصحة".

واستكمل نتوقع نسبة مهمة خلال الأيام المقبلة كنتاج لثمرة المسح النشط ضمن حزمة إجراءات الطب الوقائي، مثمنا دور المحاجر الصحية في منافذ المملكة كإجراء استباقي بدأ يؤتي ثماره.

كما أعلن أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا ارتفع إلى 7142، بعد تسجيل 762 حالة إصابة جديدة مؤكدة خلال 24 ساعة.

هذا ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وعلى مستوى العالم، تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا الذي ظهر لأول مرة في وسط الصين نهاية العام الماضي 2,208 مليون إصابة، بينهم ما يقرب من 149 ألف حالة وفاة، وأكثر من 558 ألف حالة شفاء.

وعُطلت الدراسة في عدد من الدول حول العالم، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل مئات ملايين المواطنين وفرض قيود كلية على حركة المواطنين. كما أوقفت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض خشية استمرار انتشار الفيروس.

وحذرت منظمة الصحة العالمية، من أن انتشار فيروس كورونا "يتسارع" ولكن تغيير مساره لا يزال ممكنا، داعية الدول إلى الانتقال إلى مرحلة "الهجوم" عبر فحص كل المشتبه بإصابتهم ووضع من خالطوهم في الحجر.

كما يذكر أن الصحة العالمية، صنفت فيروس كورونا بـ"وباء عالمياً"، في يوم 11 مارس الجاري، مؤكدة على أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا