تفاصيل تعذيب الطفلة "آية" على يد والدها بأبوالنمرس (صور)

الطفلة آية
الطفلة آية
Advertisements
انتقامًا من والدتها.. أقدم أب على تعذيب ابنته الطفلة "آية عبد النبي" البالغة من العمر ١٥ عاما، وتمزيق وجهها البرئ بمنطقة أبو النمرس بالجيزة، وسكب حمض النيتريك المعروف بـ"ماء نار" على وجهها لتشويهها، بعد رفض الأم الانفصال عن زوجها الثاني.

باشرت النيابة العامة، بجنوب الجيزة، التحقيق في واقعة تعذيب الطفلة ضحية والدها، فيما استمعت لأقوال الأم، التي أفادت أنها انفصلت عن والد "آية"، منذ عدة اشهر، وكانت آية وأخوتها في حضانتها.

وأفادت التحقيقات، أنه بعد الانفصال تزوجت من رجل آخر، وكانت الغيرة تحرق قلب زوجها، فافتعل مشاكل كثيرة، حتى طالب الأولاد في حضانته، وعندما رفضت رفع قضية حضانة، وبالفعل استلم آية وأخوتها عن طريق الشرطة.

وأشارت والدة الطفلة، عندما طلبت إعادتهم لحضني، طالب مني الانفصال عن زوجي، وعندما رفضت، فوجئت بتعذيب ابنتي "آية" على يديه.

وأمرت النيابة، في وقت سابق بعرص الطفلة على الطب الشرعي، لبيان حجم الإصابات التي لحقت بها، وكتابة تقرير واف.

وأمر النائب العام بالتحقيق في واقعة رصدتها إدارة البيان بمكتب النائب العام بمواقع التواصل الاجتماعي التي تداولتها اليوم؛ لتعدي والد طفلة عليها حرقًا بمادة كاوية وضربًا بشفراتٍ حادة -نكايةً في والدتها التي طلقها- محدثًا بها إصاباتٍ متفرقة، وتعريض حياتها للخطر، وقد أمرت النيابة العامة بضبط الأب واستجوابه.

هذا وقد سُلِّمَت الطفلة لوالدتها وكلفت النيابة العامة خط نجدة الطفل التابع لمجلس الأمومة والطفولة بفحص حالتها الاجتماعية وإيداع تقرير بها والتوصيات المناسبة، وجرى عرض الطفلة على مصلحة الطب الشرعي لإثبات ما بها من إصابات وكيفية وتاريخ حدوثها.

تعود أحداث الواقعة عندما تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، إخطارًا من المقدم محمد داود، رئيس مباحث مركز شرطة أبو النمرس، بتلقيه بلاغا من الطفلة "آية.ع.ف- 15 عاما " تتهم والدها "ع.ف.م"، بتعذيبها وتمزيق وجهها وحرقها بمياه نار.

وأكدت التحريات صحة الواقعة، وتبين أنها مصابة بعدة جروح قطعية وحروق بالوجه، وحرر محضرا برقم 4181 لسنة 2020، وأخطرت النيابة العامة لتولي التحقيق.

اقرأ أيضا.. "قلب من حجر".. حبس الأم وحجز الأب في واقعة تعذيب الطفلة "سجدة"

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا