نصائح "أمهات مصر" بشأن التصدي لفيروس كورونا

عبير أحمد مؤسس أمهات مصر
عبير أحمد مؤسس أمهات مصر
Advertisements
قالت عبير أحمد، مؤسسة اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، وعضو المجلس القومي للمرأة: إن دور الاتحاد لا يقتصر فقط على المشاركة في النهوض بالعملية التعليمية، ولكن له دور توعوي صحي كبير للأمهات والطلاب على مدار السنة. 

وأضافت في تصريحات صحفية، أن اتحاد أمهات مصر، حريص دائما على التوعية والاهتمام بالمبادرات الرئاسية مثل "حملة 100 مليون صحة، الكشف المبكر عن أورام الثدي، مبادرة الكشف عن الأنيميا والتقزم والسمنة بين الطلاب" وحث الأمهات على الذهاب والكشف والمتابعة، والاهتمام بصحة المرأة لأنها أساس الأسرة.

ولفتت إلى الدور الكبير الذي يقوم به اتحاد أمهات مصر، بالتوعية المستمرة من انتشار العدوى بفيروس كورونا وكيفية الوقاية، بدءًا من الاهتمام بالنظافة الشخصية للطلاب وكيفية الغسيل الصحيح للأيدي.

وأشارت إلى دوره في تصحيح المفاهيم المغلوطة التي تنتشر بين الأمهات، تحت إشراف دكتورة احلام حنفي، رئيسة لجنة الصحة والسكان بالمجلس القومي للمرأة، مع الإلتزام بالتوعية من مصادر موثوقة كمنظمة الصحة العالمية أو وزارة الصحة المصرية.

كما دعت خلال الأسابيع الماضية الأمهات وطلاب المدارس والجامعات، بدعم مبادرة الدكتورة مايا مرسي، رئيسة المجلس القومي للمرأة، بالتبرع ولو بالقليل لتخفيض قوائم الانتظار بمستشفى بهية للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي بالمجان. 

وناشدت عبير أحمد، الأمهات والطلاب في هذة الفترة بالبقاء في المنازل ومتابعة دروسهم عن طريق القنوات التعليمية، وبنك المعرفة للتقليل من التجمعات وعدم تعرضهم للخطر، للحد من طرق انتقال العدوى، وهي من أهم خطوة من سلسلة العدوي بالفيروس. 

وأكدت أهمية دور المرأة للحفاظ علي صحة المجتمع، وأن دورها محوري للخروج من الأزمة.

آخر تطورات كورونا بمصر

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأحد، خروج 6 مصريين من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 247 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفعت لتصبح 346 حالة، من ضمنهم الـ 247 متعافيًا.

تسجيل 103 حالات مصابة

وأضاف أنه تم تسجيل 103 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، بينهم سيدة أجنبية، وباقي الحالات لمصريين، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها سابقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 7 مصريين.

وقال: إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

إجمالي المصابين 1173 حالة

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الأحد، هو 1173 حالة من ضمنهم 247 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و78 حالة وفاة.

ولفت مجددًا إلى عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور ظهور أي إصابات سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.

وتم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا