المصل واللقاح: مستشفيات العزل مستعدة لما هو أسوأ بشأن كورونا

بوابة الفجر
Advertisements
قال الدكتور أمجد الحداد، مدير مركز الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، إن إصابة 17 حالة من الفرق الطبية بفيروس كورونا كانت مفاجأة صادمة، وشيء خطير؛ لكون مرضى الأورام يعالجوا بأدوية كيماوية مثبطات للمناعة، مشيرًا إلى أن الأطباء بمعهد الأورام كانوا يتبعوا الإجراءات الصحية ويرتدوا الكمامة، معربًا عن أمله في عدم انتشار الفيروس بين مرضى معهد الأورام، منوهًا بأنه تم إجراء الفحوصات لأغلبهم بالأمس.

وأكد "الحداد"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "هذا الصباح" المذاع عبر فضائية "النيل للأخبار"، اليوم الأحد، أنه جارى عمل الفحوصات اللازمة لجميع الأطباء والمخالطين لهم في المنازل للوصول لحالات الإصابة بفيروس كورونا وعزلها تمامًا. 

وتابع مدير مركز الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، أنه خلال الفترة الماضية تم تجهيز العديد من مستشفيات العزل بالتعاون بين وزارة الصحة ومستشفيات الجامعية، وتم إمدادها بأجهزة التنفس الصناعي على أعلى مستوى، مشددًا على أنه حتى الآن الأسرة والأجهزة المتواجدة بمستشفيات العزل زائدة عن عدد حالات الإصابة والاشتباه بكورونا، ومستعدون لما هو أسوأ.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفعت لتصبح 306 حالة، من ضمنهم الـ 241 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 85 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها سابقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 5 مصريين.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس السبت، هو 1070 حالة من ضمنهم 241 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و71 حالة وفاة.

وأكد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور ظهور أي إصابات سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا