بعد خلاف 4 سنوات.. عمة "ساجدة" تطلب رعايتها: "ربنا اللي بيرزق"

بوابة الفجر
مفاجآت عدة كشفتها التحقيقات حول واقعة تعذيب الرضيعة "ساجدة"، وحرقها وكسر رجلها على يد والدتها، بمنطقة إمبابة شمال الجيزة، إذ تبين أن عمة الطفلة توجهت إلى منزل والديها في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت، بعد انتشار صور بتعذيب نجلة شقيقها على مواقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك، لتأخذها وتتكفل بتربيتها ورعايتها.

وأضافت التحقيقات إلى أن عمة الطفلة "ص"، سيدة خمسينية العمر، لديها أبناء بالغين، ويوجد خلافات بينها وبين والد الطفلة منذ حوالي أربعة سنوات، وحضرت إليهم بعد رؤيتها صورا بتعذيب الرضيعة.

وأوضحت أن طلب عمة الطفلة قوبل بالرفض لأنها غير مؤهلة لرعاية الطفلة لعدم قدرتها المادية على ذلك، ولدى سؤالها عن مصدر دخلها قالت "ربنا اللي بيرزق".


شهود عيان أفادوا، بأن جيران الأم طلبوا منها الطفلة لرعايتها وتربيتها صحبة أبنائهم، خوفًا عليها من التعذيب والضرب المبرح، وعند إبلاغ الأب بما يحدث مع نجلته كان يرد " خليها تقتلها أحسن".

وأشار جيران الطفلة الرضيعة إلى أن الأم لديها طفل آخر، لكنها لم تتعدي عليه بالضرب مثلما تفعل مع رضيعتها، ولدي سؤالها عن سبب فعلها ذلك، كانت تجيب " مش عايزة خلفة البنات".

وتلقى صبري عثمان مدير خط نجدة الطفل، بلاغًا مساء أمس الجمعة، مفاده بتعرض طفلة عمرها 6 شهور للتعذيب والضرب المبرح والحرق على جسدها، وتبين أن الطفلة تدعي ساجدة محمد حامد، ووالدتها تدعى "فاطمة.ك.ع.ف"، 24 سنة، ربة منزل، ومقيمة بشارع المطار، منطقة إمبابة، شمال الجيزة، وحرر البلاغ رقم 12498، بتاريخ أمس الجمعة.

وبعرض الأمر على الدكتورة عزة العشماوي الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة وجهت بالتواصل مع الأجهزة الأمنية بالجيزة.

وتواصل مدير خط نجدة الطفل مع المحامي العام لنيابات شمال الجيزة، وبدوره وجه رئيس نيابة إمبابة، بالتحقيق في ملابسات الواقعة، وأصدر قرارا بسرعة القبض على والدة الطفلة والتحقيق معها.

وأُعدت الأجهزة الأمنية بقطاع أمن الجيزة مأمورية برئاسة العقيد أحمد الوليلي مفتش مباحث شمال الجيزة والمقدم محمد ربيع رئيس مباحث قسم شرطة إمبابة، وتمكنت القوات من القبض عليها في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت داخل شقتها بشارع جمال عبد الناصر المتفرع من شارع المطار، بنطاق قسم شرطة إمبابة.

التحريات الأولية التي أجريت بإشراف اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بقطاع أمن الجيزة توصلت إلى أن والد الرضيعة يدعي محمد حامد، 33 سنة، حارس جراج بنادي الزمالك، كما تم التوصل إلى أنهما لديهما ابن آخر غير ساجدة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا