حاكم نيويورك: المعركة الأساسية مع كورونا لم تبدأ بعد

حاكم نيويورك
حاكم نيويورك
Advertisements
أكد حاكم نيويورك، أندرو كومو، أن الأزمة التي نعيشها مختلفة عن الكوارث الطبيعية لأنها مستمرة ولا نعرف متى تنتهي، لافتا إلى أن المعركة الأساسية لم نخضها بعد وهي ستحين عندما يصل تفشي كورونا ذروته أي بعد 14 يوماً إلى 30 يوماً من الآن.

وأشار حاكم نيويورك، إلى أن النبأ السار هو أن 4900 مصابا خرجوا من مستشفيات نيويورك.

ويذكر أن ناشد حاكم ولاية نيويورك، العاملين في المجال الطبي في جميع أنحاء الولايات المتحدة، التوجه إلى ولايته لمساعدتها في مواجهة الأزمة الصحية التي تجتاحها، في ظل أسوأ تفشٍّ لفايروس كورونا المستجد في البلاد.

وقال كوومو في مؤتمر عقده أمس (الاثنين) في مركز جاكوب جافيتس للمؤتمرات في منهاتن، الذي حوله الجيش الأمريكي الأسبوع الماضي إلى 4 مستشفيات مؤقتة: "ساعدوا نيويورك، فنحن المصابين الآن، وغداً سيكون الوباء في مكان آخر وسيواصل مسار انتشاره في شتى أنحاء البلاد".

وحذّر حاكم نيويورك من أن "أسوأ ما يجلبه الوباء لم يحدث بعد»، رغم وفاة أكثر من 253 شخصاً منذ الأحد، مؤكداً أن تفشي كورونا ليس وضعاً يقتصر على نيويورك، بل سيضرب كل جزء من البلاد، ولا يوجد أي أمريكي محصن ضده.

وأعلن أن حالات الإصابة الجديدة في الولاية بلغت 7000 تقريباً، ما يرفع العدد الإجمالي إلى حوالى 66500 حتى أمس.

وأضاف كوومو: نيويورك أجرت اختبارات على المواطنين أكثر من أي ولاية أخرى، وأكثر من الصين التي انطلق منها الفايروس في ديسمبر الماضي.

وسجلت معظم الإصابات في مدينة نيويورك، حيث وصلت إلى 36221 إصابة، وفق الأرقام الرسمية حتى أمس، في حين أدخل المستشفى 1014 شخصاً، الأمر الذي يرفع عدد الحالات المحتاجة للرعاية الصحية في المؤسسات الطبية إلى 9517 حالة، بزيادة تبلغ 12% عن يوم أمس الأول.

من جانبه، أصدر حاكم ولاية فرجينيا الأمريكية، رالف نورثام، أمراً رسمياً للسكان بالبقاء في المنازل اعتباراً من الثامنة مساء أمس، مع ارتفاع حالات الإصابة بفايروس كوفيد19 في جميع أنحاء البلاد.

وقال حاكم الولاية إن السكان يجب أن يغادروا منازلهم فقط للحصول على الطعام أو الإمدادات أو الرعاية الطبية أو لممارسة الرياضة، ومنع جميع التجمعات التي تضم أكثر من 10 أشخاص. وشدد الحاكم في مؤتمر صحافي "أريد أن أكون واضحًا: لا تخرج إلا إذا كنت بحاجة للخروج".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا