قرارات مهمة للرئيس السيسي في إطار حماية المصريين من كورونا

السيسي
السيسي
Advertisements
دائما ما يهتم الرئيس عبد الفتاح السيسي، بصحة الشعب ورعايته ، حيث يتابع عن كثب، أزمة تفشي فيروس كورونا القاتل، ويتخذ الإجراءات الاحترازية الوقائية، ضد الوباء اللعين.

وترصد بوابة الفجر في السطور التالية، قرارات الرئيس لمواجهة تفشي الفيروس:

تطوير الإجراءات الوقائية

كلف الرئيس الحكومة والأجهزة التنفيذية المختصة بتطوير الإجراءات الاحترازية المتبعة على مستوى الدولة والمواطن بشأن فيروس كورونا القاتل، لتحقيق أعلى معدلات الأمان وفق محددات ثابتة قائمة على تحقيق سلامة المصريين، وبما لا يؤثر على متطلبات الحياة اليومية للمواطن المصري.

وقال السيسي، عبر صفحته على "فيسبوك": "أؤكد ثقتي البالغة في تجاوب الشعب المصري العظيم مع هذه الإجراءات وبما يحفظ أمان وسلامة وطننا الغالي مصر".

مساعدة الشعب 

وفي مستهل الأسبوع الجاري، دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى مزيد من الالتزام والانضباط للسيطرة على انتشار كورونا، لافتا إلى أن الحكومة ستتخذ إجراءات اقتصادية، من بينها تخصيص 100 مليار جنيه لدعم خطة مواجهة الفيروس.

ووجه حديثه للشعب، بأن الفيروس ينتشر بشكل كبير، لذا نحتاج من المجتمع أن يساعدنا بشكل أكبر بمزيد من الالتزام والانضباط، "، مشددا على أن الدولة المصرية تتضافر لمواجهة خطر جسيم.

مشاركة الأجهزة في التطهير من الفيروس

وعلى مدار الأيام السابقة، تابع السيسي، أزمة انتشار فيروس كورونا، حيث أوضح أنها غير مسبوقة على مستوى العالم أجمع، إذ انتشر الوباء في أكثر من 177 دولة وتأثيراته ستكون كبيرة جدا، مؤكدا أن شكل العالم سيكون مختلف كثيرًا بعد الأزمة عن ما كان قبلها.

وقال الرئيس: إن الأزمة لم تنته بعد ونتحرك بشكل أكبر بمشاركة كافة الأجهزة سواء كان القطاع الطبي أو القوات المسلحة والشرطة في عمليات التطهير للتغلب على الفيروس.

متابعة إجراءات الدولة

وبالأمس، قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، عبر "تويتر"، إنه يتابع عن كثب وعلى مدار الساعة إجراءات الدولة الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا، مضيفا "وكما وعدتكم بالأمس نحن مستمرون في إجراءاتنا بكل دقة في مكافحة هذا الوباء حفاظا على صحة وحياة كل مواطن مصري".

وأردف: "أهيب بالجميع الالتزام الكامل بهذه الإجراءات من أجل أن تظل مصر دائمًا في سلام وأمان، وأدعو الله عز وجل أن يوفقنا فيما نقوم به لخدمة وطننا العزيز مصر".

100 مليار لمواجهة الفيروس

وأطل الرئيس السيسي، على الشعب المصري، قبل يومين، بتصريحات هامة، مشددا على أهمية مرور 14 يوما المقبلة بأقل حجم من الضرر لأن العبور من هذه المدة يعني عبور مرحلة صعبة، مشيرا إلى أن هناك دول يصل فيها حجم الخسائر البشرية لـ500 أو 700 مواطن بسبب المرض.

وأوضح الرئيس أن العالم كله يحشد مئات المليارات من الدولارات لمجابهة الفيروس، مؤكدا أن مصر رصدت 100 مليار لمواجهته.

أعلن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، عدة قرارات مهمة في إطار خطة الدولة لمواجهة تفشي وباء كورونا.

وجاءت القرارات كالتالي:

1 _ حظر حركة المواطنين على كافة الطرق العامة من الساعه السابعة مساءً حتى السادسة صباحًا.

2 - إيقاف كافة وسائل النقل الجماعي والخاص خلال الفترة نفسها.

3 - غلق كافة المحال والمولات والمنشأت التجارية ابتداءً من الخامسة مساءً إلى السادسة صباح اليوم التالي، والقرار لا يسري على المخابز والصيداليات.

4 - غلق المقاهي والكافيتزيات والملاهي الليلية وكل أنشطة الترفيه. 

5 - غلق المطاعم وما يماثلها من محال تقدم الماكولات والاقتصار على توصيل الطلبات للمنازل. 

6 - تعليق خدمات الشهر العقاري ورخص البناء وغيرها من الإدارات التي تقدم خدمة للجمهور.
 
7 - غلق كل النوادي الرياضية والشعبية على أنحاء الجمهورية كافة.

8 - تعليق الدراسة بالمدارس والجامعات لمده 15 يوما أخرى.

9 - يستمر العمل بتخفيض حجم الموظفين بالقطاع العام وقطاع الأعمال لمدة 15 يوما أخرى. 

10 - تطبيق العقوبات المقررة في قانون الطوارئ والتي تبدأ بـ4 آلاف جنيه، وتنتهي بالحبس لكل من يخالف القرارات.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا