ارتفاع عدد الإصابات بكورونا إلى 122 حالة في المغرب

فيروس كورونا
فيروس كورونا
Advertisements

أعلنت السلطات الصحية في المغرب، اليوم الاثنين، ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 122 حالة.

 

وأشارت آخر حصيلة أعلن عنها في حدود الثامنة والنصف من مساء أمس الأحد، إلى 115 حالة إصابة مؤكدة بفيروس "كوفيد 19" في المغرب.

 

وفرضت السلطات المغربية، يوم الخميس الماضي، حالة الطوارئ الصحية، وتقييد الحركة في البلاد، ابتداء من السادسة مساء الجمعة إلى أجل غير مسمى، كوسيلة "لا محيد عنها" لإبقاء فيروس "كورونا" المستجد تحت السيطرة.

 

وطالبت وزارة الداخلية المغربية المواطنين، بالالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية والالتزام بحالة الطوارئ الصحية والتي أعلنتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

 

وأقرت الحكومة المغربية، أمس الأحد، قانونا يقضي بالسجن والغرامة لكل من يخالف تعليمات الالتزام بالمنزل.

 

وصادق مجلس الحكومة على مشروع مرسوم يعاقب بموجبه كل مخالف لأوامر وقرارات السلطات العمومية، بالحبس من شهر إلى 3 أشهر وبغرامة تتراوح بين 300 و1300 درهم، أو بإحدى العقوبتين دون الإخلال بالعقوبة الجنائية الأشد.

تصاعد الجدل حول أصل فيروس كورونا الجديد، الذي تفشى في ديسمبر الماضي في مدينة ووهان الصينية، بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، إلى أعلى مستوياته.

 

ووصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنه فيروس صيني، فيما اشتبهت بكين في أن يكون وافدا من الولايات المتحدة.

 

وأشار بعض العلماء والمتخصصون المنشغلون الآن بمكافحة هذا الوباء القاتل، إلى عدم وجود دلائل على تخليقه وأنه فيروس "طبيعي" معروف "النسب"، تعرض لطفرة حولته إلى "قاتل" يمتلك القدرة على اختراق خلايا البشر.

 

ونشرت المجلة الأمريكية المتخصصة Nature المعروفة برصانتها، تقريرًا مثيرًا، ألقى ولا يزال المزيد من النار على زيت "نظرية المؤامرة".

 

ونشر هذا التقرير، في 12 نوفمبر 2015، وأفاد بأن علماء أمريكيين خلّقوا في المختبر نسخة هجينة من فيروس تاجي للخفافيش على علاقة بفيروس يسبب مرض "سارس"، أي متلازمة الجهاز التنفسي الحادة.

 

وقالت المجلة الأمريكية: "قبل نحو 5 سنوات أن العلماء فحصوا فيروسا يسمى "SHC014"، عثر عليه في خفافيش حدوة الحصان بالصين".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا