عاجل.. مصر ترسل مليون قناع واقٍ إلى إيطاليا لمواجهة كورونا

الشحنة
الشحنة
Advertisements
أرسلت مصر اليوم الأحد، مستلزمات طبية وقائية، إلى منطقة لومباردي الإيطالية، لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وتحمل الشحنة التي نقلتها شركة مصر للطيران، على طائراتها، نحو مليون قناع واقٍ.

وكانت مصر، أعلنت تعليق الطيران إلى المطارات المصرية منذ يوم الخميس الماضي، وحتى أواخر مارس الجاري، باستثناء رحلات الشحن الجوي والطيران الداخلي، وذلك ضمن إجراءات مواجهة كورونا المستجد.

وتخطّت حصيلة الوفيات من جراء وباء كورونا في إيطاليا خمسة آلاف شخص، 800 منهم قضوا في الساعات الأربع والعشرين الماضية في حصيلة يومية غير مسبوقة في البلاد، في وقت اتخذت فيه الحكومة إجراءات جديدة للحد من تفشي الوباء.

وتعدّ إيطاليا التي شهدت بدء تفشي الفيروس قبل شهر، أكثر دولة متضررة في العالم من وباء كورونا. وأحصت السلطات الإيطالية 6557 إصابة جديدة بالوباء في عدد قياسي آخر يثير القلق.

وسجل العدد الأكبر من الوفيات (546) في منطقة لومبارديا (شمال)، إضافة إلى نحو نصف المصابين الجدد.

ومن ناحيته، أعلن رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، ليل السبت الأحد، وقف "كلّ الأنشطة الإنتاجيّة" التي لا تُعتبر ضروريّة بالنسبة إلى تأمين السلع الأساسيّة للسكّان.

وقال: إنّ الحكومة قرّرت "إغلاق كلّ الأنشطة الإنتاجيّة" التي لا تُعتبر "ضروريّة ومهمّة وحيويّة"، في خطوة إضافيّة تأتي في إطار التدابير المتّخذة في محاولة للقضاء على فيروس كورونا المستجدّ.

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس السبت، ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 73 حالة.

وكشفت عن خروج حالتين لمصريين من مصابي فيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهما الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهما وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 41 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 73 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضحت أنه تم تسجيل 9 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

ولفتت إلى وفاة حالتين الأولى لسيدة مصرية تبلغ من العمر 68 عامًا من محافظة الجيزة، والآخرى لمواطن مصري يبلغ من العمر 75 عامًا من محافظة الجيزة أيضًا.

وقالت: إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكرت أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم السبت هو 294 حالة من ضمنهم 41 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و10 حالات وفاة.

وأكدت عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه.

وأشارت إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان، رفع استعداداتها بجميع منافذ البلاد (الجوية، البرية، البحرية)، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس كورونا المستجد، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.

وتم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا