لليوم الثاني.. شارع المعز بلا زوار تطبيقًا لقرار الغلق (صور)

مشهد من الشارع
مشهد من الشارع
لليوم الثاني على التوالي يخلوا شارع المعز تمامًا من الزوار بعد الساعة السابعة مساءً.
 
وحصلت بوابة الفجر الإلكترونية على مجموعة من الصور تظهر شارع المعز لدين الله الفاطمي منذ قليل حيث ظهر خاليًا من والمارة بعد تنفيذ قرار رئيس مجلس الوزراء بإغلاق المحلات والمقاهي والكافيهات من الساعة 7:00 مساء وحتى 6 صباحًا كإجراء احترازي للحد من انتشار فيروس كورونا.

وقال شريف فوزي المنسق العام لشارع المعز لدين الله الفاطمي، إنه في مثل هذا الوقت كان يوجد في شارع المعز مئات الزائرين خاصة مساء الجمعة، حيث يستغل أغلب المواطنين منهم أن يوم السبت عطلة عمل، فيكون ليل الجمعة مناسبًا للتجول في أروقة القاهرة التاريخية.

يذكر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أصدر قرارين يوم الخميس، وذلك على هامش الاجتماع الأسبوعي للحكومة، وتضمن القرار الأول، تحديد مواعيد إغلاق الأندية الرياضية، والشعبية، ومراكز الشباب ابتداءً من الساعة السابعة مساءً، وحتى الساعة السادسة صباحًا بكافة أنحاء الجمهورية حتى يوم 31 - 3 - 2020.

وتضمن القرار الثاني في مادته الأولى: "تُغلق ابتداء من الساعة السابعة مساءً وحتى الساعة السادسة صباحًا أمام الجمهور، بكافة أنحاء الجمهورية حتى يوم ‪3132020 جميع المطاعم والمقاهي والكافيتريات والكافيهات والكازينوهات والملاهي والنوادي الليلية والحانات والمراكز التجارية (المولات التجارية)، وما يُماثلها من المحال والمنشآت التي تهدف إلى بيع السلع التجارية أو تقديم المأكولات أو الخدمات أو التسلية أو الترفيه، ووحدات الطعام المتنقلة‪.

‎وأشار القرار في مادته الثانية، إلى أنه لا يسرى حكم المادة الأولى من هذا القرار على خدمات توصيل الطلبات للمنازل، وجميع الأماكن التي تبيع السلع الغذائية، مثل المخابز ومحال البقالة، وكذلك الصيدليات والسوبر ماركت سواء المتواجدة بالمراكز التجارية وخارجها، ‎ونص القرار في مادته الثالثة، على نشر هذا القرار في الجريدة الرسمية وعلى الجهات المختصة تنفيذه.

ومن ناحيتها شددت وزارة السياحة والآثار على جميع العاملين في المكاتب التابعة للوزارة وللهيئة بالمطار الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية واستخدام القفازات والكمامات وخاصة في التعامل مع السائحين والجمهور، كما حرصت على لقاء السائحين للاطمئنان على إجراءات سفرهم قبل مغادرتهم مطار القاهرة.

ويأتي ذلك في ضوء حرص الوزارة على صحة وسلامة السائحين والعاملين بقطاع السياحة من تداعيات فيروس كورونا المستجد (covid-19)، وفي ظل التدابير والإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة هذا الفيروس بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان.

كما أطلقت الوزارة حملة توعية حيث قامت بطباعة 1000 بوستر تتضمن الإرشادات الوقائية التي أصدرتها منظمة الصحة العالمية للوقاية من فيروس كورونا، لافتة إلى أنه تم وضعها أمام بوابات دخول جميع المتاحف والمواقع الأثرية والسياحية.

تأتي تلك الحملة بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان في إطار حرص الوزارة على سلامة العاملين والزائرين المصريين والأجانب للمتاحف والمواقع الأثرية والسياحية في أنحاء الجمهورية، للتوعية والوقاية من تداعيات فيروس كورونا المستجد (covid-19)، وفي ظل التدابير والإجراءات الاحترازية لمواجهة هذا الفيروس.

كما تم توزيع أدوات وقاية وتعقيم "قفازات وكمامات ومواد مطهرة" على موظفي التذاكر والأمن بمنطقة أهرامات الجيزة، والمتحف المصري بالتحرير، وقلعة صلاح الدين، ومنطقة آثار سقارة، كمرحلة أولى على أن يتم توزيعها على باقي المناطق تباعًا.

كما تم تطهير وتعقيم المباني الإدارية الخاصة بالوزارة في العباسية والجيزة والزمالك، وتطبيق توصيات وزارة الصحة والسكان بتنظيف الأسطح والأماكن بشكل دوري خلال اليوم لضمان سلامة الزائرين والعاملين، بالإضافة إلى توزيع القفازات والكمامات والمواد المطهرة على الموظفين المتعاملين مع الجمهور.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا