الربيعة: كلمة "الملك سلمان" توضح الوضع الحالي وما يمر به العالم

وزير الصحة - الدكتور توفيق الربيعة
وزير الصحة - الدكتور توفيق الربيعة
Advertisements

أعرب وزير الصحة السعودي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، مساء اليوم الخميس، عن الشكر والامتنان إلى ملك المملكة العربية السعودية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، على كلمته التي وجهها للمواطنين والمقيمين وحرصه واهتمامه بالوطن والمواطن وهذا ما يوصي به في كل لقاء معنا.

وقال الربيعة: إن "ما ذكره الملك سلمان من توضيح للوضع الحالي وما يمر به العالم من تحد كبير ومرحلة صعبة في تاريخ العالم، يبين لنا أن قرارات حكومة المملكة في اعتماد الإجراءات الاحترازية والوقائية منذ وقت مبكر سبقت بها الكثير من الدول كانت قرارات حكيمة".

وتابع: أننا "نعمل مع الجهات الحكومية الأخرى يدًا بيد وبشكل يومي؛ لحفظ الأمن الصحي لوطننا الغالي بدعم غير محدود من الملك سلمان ومتابعة دقيقة من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وأننا سنعمل ونواصل العمل بلا كلل لتجاوز هذه المرحلة".

كما أوضح أن "المرحلة القادمة وكما ذكر ستكون أصعب مما سبق، ولذا فإن العمل بما يصدر من الصحة والجهات الأخرى أمر مهم ويجب اتباعه، لكي نستطيع من الحد من تفشي الفيروس".

واختتم كلامة، قائلاً: إن "شكر خادم الحرمين الشريفين للعاملين في القطاع الصحي، وسام على صدورنا جميعًا ومحفز لي ولزملائي في القطاع الصحي الحكومي والخاص"، مجدداً تأكيده على أن أقوى ما يمكن أن نواجه به هذه الأزمة هو وعي المجتمع واتباع الإرشادات التي تصدر من وزارة الصحة والجهات الحكومية الأخرى.

هذا وأعلنت وزارة الصحة، في وقت سابق من مساء اليوم، عن تسجيل 36 حالة إصابة جديدة بفيروس "كورونا"، موضحة أن إجمالي الحالات المسجلة في المملكة وصل إلى 274، تعافت منها اليوم حالتان ليصبح مجموع حالات التعافي 8 حالات، ويوجد حالتان في وضع حرج وبقية الحالات بوضع مستقر، ولم ترصد إلى الآن أي حالات وفاة.

وطلبت "الصحة" من الجميع الالتزام بالإرشادات الوقائية مثل: "تجنب المصافحة، ومداومة غسل اليدين، والبعد عن التجمعات، ضمانا لسلامتهم وصحتهم، ولصحة المجتمع"، مشددة على ضرورة أخذ المعلومات من مصادرها الرسمية، وعدم الانسياق وراء الشائعات.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبد العالي: إن "إجمالي عدد الحالات المؤكدة بفيروس كورونا حول العالم بلغ 220 ألف حالة، وبلغ عدد الحالات التي تم تعافيها وتشافيها 84 ألف حالة حتى الآن كما بلغ عدد الوفيات 9000 حالة".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا