"الشيوخ الأمريكي" يعلن تخصيص 100 مليار دولار لمكافحة كورونا

بوابة الفجر
Advertisements
أعلن مجلس الشيوخ الأمريكي، مساء الأربعاء، تخصيص حزمة مساعدات مالية بقيمة 100 مليار دولار لمكافحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وسجلت ولاية وست فرجينيا أول حالة إصابة بفيروس كورونا، الثلاثاء، ليصبح بذلك الفيروس موجودا في جميع الولايات الأمريكية الخمسين، بحسب وكالة "بلومبرج" للأنباء.

ومع تسجيل حالات إصابة بالفيروس في الولايات الخمسين وتجاوز عدد الإصابات 6400 حالة، يقبع ملايين الأمريكيين في منازلهم.

وقالت مدينة نيويورك إنها قد تطلب من سكانها البالغ عددهم 8.5 مليون شخص البقاء في المنزل في الوقت الذي تعزز فيه المدن الأمريكية سياسات العزل الاجتماعي بإغلاق المدارس والحانات والمطاعم والمسارح لاحتواء التفشي.

وفي وقت سابق الأربعاء، قال الرئيس دونالد ترامب، إنه قرر تفعيل قانون الإنتاج الدفاعي لاستخدامه في مواجهة تداعيات عدوى فيروس كورونا وسن قانون يتيح للحكومة تسريع إنتاج المعدات المطلوبة.

وأكد ترامب أيضا أنه سيتم إرسال سفينة طبية إلى مدينة نيويورك أكثر المناطق تأثرا بالفيروس لمساعدة المتضررين بالعدوى، موضحا أنه سيتم نشر مستشفى آخر مماثل في الساحل الغربي، وفقا لوكالة رويترز.

وتبادلت الصين والولايات المتحدة الاتهامات حول مصدر فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)، وسط ترويج مسؤول في بكين فرضيات تدخل في إطار "نظريات المؤامرة"، ووصفت واشنطن الوباء بأنه "فيروس ووهان".

ومع تناقص عدد حالات الإصابة بالفيروس في الصين وارتفاعها خارجها، ترفض بكين حاليا المفهوم العام بأن مدينة ووهان هي مهد الفيروس.

وكانت نيتا لوي رئيسة لجنة المخصصات المالية في مجلس النواب، التي طرحت الإجراء على المجلس الذي يهيمن عليه الديمقراطيون ، قالت إنه "لابد أن نسن هذا القانون سريعا، هناك أرواح على المحك".

وأبدى الجمهوريون في مجلس الشيوخ الأمريكي دعمهم لإنفاق مليارات الدولارات في إطار الجهود الرامية لمواجهة الفيروس. 

وكان الرئيس دونالد ترامب أكد دعمه لمشروع الكونجرس قبل جلسة إقراره، باعتباره أي مبلغ مناسبا وضروريا.

وسجلت الولايات المتحدة الأمريكية ما يزيد على 100 حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد "كوفيد-19"، وما نحو 10 حالات وفاة.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا