"الربيعة" يتفقد مركز القيادة والتحكم بمديرية الشؤون الصحية في الشرقية

وزير الصحة السعودي - الدكتور توفيق الربيعة
وزير الصحة السعودي - الدكتور توفيق الربيعة
Advertisements

أعلن وزير الصحة السعودي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، مساء اليوم الإثنين، أنه تفقد مركز القيادة والتحكم بالمديرية العامة للشؤون الصحية في المنطقة الشرقية؛ حيث تابع سير العمل في المركز والإجراءات المتخذة بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) في كل المنشآت الطبية بالمنطقة.

وقدم الربيعة الشكر إلى خادم الحرمين الشريفين ملك المملكة العربية السعودية الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان، وأمير المنطقة الشرقية، ونائبه، على دعمهم المتواصل وحرصهم الدائم والمستمر؛ لضمان سلامة الوطن والمواطن من كل الأمراض والأوبئة الصحية.

وكان المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، قد كشف مساء أمس الثلاثاء، أن "المملكة سجلت 133 حالة مؤكدة، من بينها 6 حالات تعافت ولا زال 127 حالة مستمرين في العلاج"، مؤكداً على أن "‏الرقابة مستمرة في المنافذ، ويتم تطبيق أعلى المستويات الرقابية".

‏وقال العبدالعالي: إن "الجهود مستمرة، وأكثر من 700 ألف شخص قاموا بعمل الفحوص عند منافذ المملكة المختلفة"، موضحاً أن "106 حالات ارتبطت بالسفر خارج المملكة، قدموا من 20 دولة تقريبًا، ‎‏وبين أن الحالات المخالطة للمصابين بفيروس ‎كورونا وقعت في المنازل والتجمعات"، مشيرًا إلى أن الجهود مستمرة، وأكثر من 700 ألف شخص قاموا بعمل الفحوص عند منافذ المملكة المختلفة.

هذا وصنفت منظمة الصحة العالمية، يوم 11 مارس الجاري، فيروس كورونا "وباء عالمياً"، في الوقت الذي تجاوز فيه عدد المصابين بالفيروس جميع التوقعات.

وبلغت آخر إحصائيات العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم نحو 200 ألف شخص، كما بلغ عدد الوفيات قرابة 8000، وتجاوز عدد المتعافين 82800.

*وزارة الصحة السعودية
هي الوزارة المسؤولة عن الصحة العامة للمواطنين بالمملكة العربية السعودية ورسم خطة السياسة الصحية بالمملكة، تأسست عام 1370هـ مع تأسيس مجلس الوزراء السعودي ويتولى رئاستها الآن الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة.

وبحسب تقرير التنافسية العالمي 2019 تقدمت المملكة 6 مراكز عن العام 2018 في مؤشر الصحة لتحل في الترتيب 58 عالميا.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا