بريطانيا تستعد لعزل كبار السن وسط تفشي فيروس كورونا

بوابة الفجر
Advertisements
ستقوم بريطانيا بعزل كبار السن "في غضون أسابيع" وستفرض الحجر الصحي على أي شخص تم تشخيصه بفيروس كورونا، وفقًا لما أعلنته الحكومة وهي تكثف الإجراءات التي كانت حتى الآن أقل صرامة من أي مكان آخر في أوروبا.

وقال وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، إن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا سيتم حمايتهم من الفيروس عن طريق العزل الذاتي لمدة تصل إلى أربعة أشهر، مع إعلان "في الأسابيع المقبلة"، حسبما أوردت وكالة "رويترز".

وقال "هانكوك" لـ"سكاي نيوز"، اليوم الأحد: "سنضعها بمزيد من التفاصيل عندما يحين الوقت المناسب للقيام بذلك لأننا نقدر تمامًا أن هذا طلب كبير جدًا من كبار السن والضعفاء وهو لحماية أنفسهم".

اتبعت بريطانيا نهجًا مختلفًا بشكل واضح في معالجة فيروسات التاجية من الدول الأوروبية مثل إيطاليا وإسبانيا وفرنسا التي فرضت عمليات قفل صارمة لمحاولة إبطاء انتشار المرض.

وأضاف، أن الحكومة ستشرع هذا الأسبوع لإجبار الناس على الحجر الصحي إذا تم تشخيصهم بالفيروس، وكانت على استعداد أيضًا لحظر التجمعات الجماهيرية.

وأردف "هانكوك": "سنأخذ السلطات للتأكد من أنه يمكننا عزل الأشخاص إذا كانوا معرضين للخطر على الصحة العامة. أشك في أننا سنحتاج إلى استخدامها كثيرًا لأن الأشخاص مسؤولون للغاية ويجب أن يتحملوا المسؤولية."

تهدف بريطانيا إلى تأجيل ذروة العدوى لمنع الخدمات الصحية من الإرهاق عندما تكون أقل قدرة على التأقلم.

ولدى بريطانيا 1140 حالة مؤكدة و21 حالة وفاة بسبب الفيروس التاجي، مقابل 21157 حالة و1441 حالة وفاة في إيطاليا و6391 حالة و 196 حالة وفاة في إسبانيا و4469 حالة و91 حالة وفاة في فرنسا حتى الساعة 0200 بتوقيت جرينتش يوم 15 مارس.