آخرها إغلاق "القطيف".. إجراءات السعودية لمنع انتشار كورونا

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements
تتخذ المملكة العربية السعودية، منذ أيام العديد من الإجراءات الحازمة، تفاديا لانتشار فيروس كورونا القاتل على أراضيها، كان آخرها قرار وزارة الداخلية بإغلاق محافظة القطيف بشكل مؤقت.

عزل محافظة القطيف بسبب كورونا
في واحدة من الاجراءات الهامة التي تتبعها المملكة العربية العسودية، لحماية مواطنيها، أعلنت وزارة الداخلية السعودية، اليوم الأحد، تعليق الدخول والخروج من محافظة القطيف بشكل مؤقت، نظرا لأن الحالات الـ 11 المصابة بفيروس كورونا في البلاد، جميعهم من سكان المحافظة.

ومن جانبه أوضح مصدر مسؤول في وزارة الداخلية، إنه تقرر أيضا وقف العمل في جميع الدوائر الحكومية والمؤسسات الخاصة، وزيادة الإجراءات الاحترازية لمنع احتمالات انتقال العدوى، مع استثناء المرافق الأساسية لتقديم الخدمات الأمنية والتموينية والضرورية، مثل الصيدليات والمحلات التموينية ومحطات الوقود والمرافق الصحية والبيئية والبلدية والأمنية، مع أخذ الاحتياطات الصحية اللازمة.

إيقاف العمرة "مؤقتا" للمواطنين والمقيمين 
قررت وزارة الداخلية السعودية، الأربعاء الماضي، إيقاف أداء العمرة للمواطنين والمقيمين بشكل مؤقت، في إطار الإجراءاتها الاحترازية التي تتخذها المملكة لمنع انتشار فيروس كورونا، وياتي ذلك امتدادا لإيقاف العمرة للقادمين من خارج المملكة وتعليق الدخول بالتأشيرات السياحية للمسافرين من الدول التي تفشى فيها الفيروس ومنع دخول السعوديين ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي بالبطاقة الوطنية.

خطط "التعليم السعودية" لمواجهة الفيروس القاتل
اتخذت وزارة التعليم في السعودية، إجراءات احترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا، وتتضمن تلك الإجراءات إبلاغ جميع إدارات التعليم بآلية إجراءات قبول الطلاب العائدين من جمهورية الصين الشعبية والدول التي انتشر فيها الفيروس، والإجراءات الواردة من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها في وزارة الصحة.

بالإضافة إلى عقد لقاء مع القيادات الميدانية في وزارتي التعليم والصحة، وإصدار نشرات توعوية معتمدة من الجهات الصحية على هيئة تصاميم، وأفلام تعريفية وتوعوية، بجانب تزويد إدارات التعليم بأسماء وبيانات المسؤولين عن التعامل مع فيروس كورونا في وزارة الصحة والتنسيق معها، وكذلك اللجنة الوطنية للصحة المدرسية لتوحيد الجهود لمكافحة المرض وسبل الوقاية منه، إضافة إلى تكثيف الزيارات الميدانية من المشرفين الصحيين للمدارس، والتأكد من السلامة البيئية للمدرسة.

كما تم تزويد جميع المرشدين الصحيين بدليل التعامل مع الأمراض المعدية في المدارس، والتنسيق مع مديرية الصحة بالمنطقة لتنفيذ ورش تدريبية ولقاءات للعاملين في مجال الصحة المدرسية لإطلاعهم على المسؤوليات والأدوار المناطة بالمدرسة، وكذلك الحرص على نظافة المدرسة، وجودة التهوية، وسلامة مياه الشرب، وجودة الغذاء في المقصف المدرسي، والتأكيد على جميع المعلمين والمعلمات، بضرورة تفقد ومتابعة الطلاب والطالبات، والتأكد من الحالة الصحية لهم.

إجراءات دخول جديدة على 3 دول خليجية
أعلنت المملكة السعودية، مساء أمس السبت، قصر الدخول بشكل مؤقت إلى المملكة عبر المنافذ البرية مع الإمارات والكويت والبحرين على الشاحنات التجارية فقط ضمن الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا، مشيره إلى أن وزارة الصحة ستتخذ جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة في المطارات المشار إليها، وكذلك حيال سائقي تلك الشاحنات ومرافقيهم في المنافذ البرية.

كما قصرت المملكة أيضا دخول القادمين من تلك الدول على 3 مطارات هي مطار الملك خالد الدولي بالرياض ومطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة ومطار الملك فهد الدولي بالدمام وذلك في إطار إجراءات التصدي لفيروس كورونا.

وقررت المملكة أيضا، أنه على جميع من يرغب في القدوم إلى المملكة بموجب تأشيرة جديدة أو تأشيرة سارية المفعول، من أي دولة ظهر فيها خطر انتشار فيروس كورونا المستجد وفق القائمة المعتمدة من الجهات الصحية المختصة في المملكة أن يقدم شهادة مخبرية (PCR) تثبت خلوه من الإصابة بفيروس كورونا.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا